أربعة من الفعاليات المرتقبة بالأسواق العالمية في خلال الأسبوع الحالي

41

المستثمرون يترقبون في الأسواق العالمية بداية أسبوع جديد حيث أنه يتخلله العديد من الأحداث الهامة حيث أنه من أبرزها البيانات للنمو الاقتصادي بالولايات المتحدة.

كذلك فإنه من المقرر بأن يتحدث عدد من مسؤولين البنوك المركزية بالعديد من المناسبات بالإضافة لبيانات التضخم لمنطقة اليورو.

النمو الاقتصادي بالولايات المتحدة

سوف تكشف الولايات المتحدة عن البيانات الخاصة بالقراءة الثانية للنمو الاقتصادي للربع الثالث من العام الحالي وذلك وسط التوقعات الإيجابية.

كما تشير التقديرات للمحللين بأن الناتج الإجمالي المحلي بأكبر اقتصاد بالعالم قد صعد بنسبة 3.6% في خلال الثلاثة شهور التي انتهت في شهر سبتمبر الماضي.

وأظهرت بيانات القراءة الأولية بأن النمو الاقتصادي قد ارتفع بنحو 3.5% بالربع الثالث للعام 2018.

كذلك أشارت البيانات الأولية بأن الاستهلاك الشخصي حقق زيادة بنسبة 4% بالفترة من يوليو وحتى سبتمبر في مقابل 3.8% للربع الثاني للعام الحالي.

التصريحات لمسؤولي البنوك المركزية

يشهد اليوم الأثنين بعض الفعاليات الاقتصادية وذلك بحضور بعض من مسؤولي البنوك المركزية حول العالم.

كذلك فإنه من المقرر بأن يتحدث مارك كارني رئيس بنك إنجلترا بحفلة توقيع كتاب جديد للاقتصادي آلان جربسبان بلندن.

بالنسبة لمايو دراجي محافظ البنك المركزي الأوروبي فسوف يتحدث في اليوم نفسه أمام البرلمان الأوروبي ببروكسل وذلك حول السياسات النقدية والاقتصاد العالمي والأوروبي.

وفي يوم الاربعاء القادم سوف يتحدث رئيس بنك الاحتياطي الفدرالي جيروم باول بجلسة نقاشية في النادي الاقتصادي بنيويورك وذلك بعنوان إطار بنك الاحتياطي الفيدرالي وذلك من أجل مراقبة الاستقرار المالي.

في يوم الجمعة المقبل سوف يتم الكشف عن محضر اجتماع الاحتياطي الفيدرالي الأخير والذي من المقرر فيه الإبقاء على معدلات الفائدة عند مستويات تتراوح بين 2% و2.25%

البيانات للتضخم بمنطقة اليورو

سوف تكشفت منطقة اليورو عن البيانات الخاصة بمعدلات التضخم الاولية عن الشهر الحالي وذلك في يوم الجمعة ووسط التوقعات بتباطؤه.

كذلك تشير التوقعات بأن مؤشر أسعار المستهلكين بمنطقة اليورو سوف يرتفع بنسبة 2.1% بشهر نوفمبر في مقابل 2.2% بأكتوبر الماضي.

وفي الشهر السابق صعدت معدلات التضخم الأساسي والتي تستثني الكحوليات والتبع بمنطقة اليورو عند 1.1% على الأساس السنوي في مقابل 0.9% لسبتمبر السابق له.

اللقاء المرتقب للرئيس الأمريكي والصيني

يلتقي الرئيس الأمريكي ترامب مع نظيره الصيني حين بينغ وذلك في بينوس إيرس يوم 30 نوفمبر و 1 سبتمبر وذلك على هامش تواجدهما بقمة مجموعة ال 20 حيث أنه من المتوقع بأن يتناول الجانبان مسائل تجارية مشتركة بما في ذلك قضية التعريفات الجمركية العالقة.

وحتى الوقت الراهن قامت الولايات المتحدة بتنفيذ رسوم جمركية ضد الواردات الصينية بقيمة تقدر ب 250 مليار دولار.

وكانت بعض التقارير الصحفية قد أفادت في الفترة السابقة بأنه في حالة فشل هذه المحادثات المرتقبة فإن إدارة ترامب سوف تتجه لتطبيق مرحلة جديدة من التعريفات على الصين.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق