تسجيل الأسهم الأوروبية لأكبر خسائر سنوية منذ العام 2008

0 34

في آخر جلسات عام 2018 سيطر الارتفاع على المؤشرات الخاصة بالأسهم الأوروبية وذلك مع التطورات التجارية الإيجابية ولكنها حققت أسوأ أداء سنوي منذ عام 2008.

كذلك فقد تأثرت البورصات الأوروبية بشكل إيجابي بالمكاسب الخاصة ب “وول ستريت” في خلال التعاملات بعد أن كان الرئيس الأمريكي قد أعلن بإحراز تقدم جيد بالمحادثات التجارية مع الصين وذلك عقب مكالمة هاتفية له مع نظيره الصيني.

وقد أشار تقرير بأن المشرعين ببريطانيا يخططون بتأجيل الموعد النهائي لإتمام البريكست في حالة فشل تيريزا ماي رئيسة الوزراء بالحصول على موافقة البرلمان في خلال الشهر القادم.

كذلك مع المخاوف بتباطؤ النمو الاقتصادي العالمي وحالات من عدم اليقين فيما يخص البريكست فقد سجلت الأسهم الأوروبية لخسائر فصلية وشهرية وسنوية مرتفعة.

وبختام التعاملات اليوم فقد صعد مؤشر “ستوكس 600” بنسبة 0.4% عند 337.6 نقطة في حين حقق خسائر فصلية وشهرية بنسبة 12% و5.5% بالتوالي.

وخلال عام 2018، تراجع المؤشر الألماني بأكثر من 18%.

وفي خلال عام 2018 المنتهي اليوم فقد انخفض المؤشر الأوروبي بأكثر من 13 بالمائة ليسجل بذلك أكبر خسائر سنوية منذ العام 2008.

في حين انخفض “فوتسي” البريطاني بنسبة 0.09% عند 6728.1 نقطة حيث سجل خسائر اسبوعية ب 3.6% وهبط في خلال الربع الرابع بنسبة 10.4% كذلك فقد حقق انخفاضاً سنوياً ب 12.4%.

أيضاً صعد “كاك” الفرنسي ب 1.1% عند 4730.3 نقطة في حين سجل خسائر سنوية وفصلية وشهرية ب 11% و14% و6.4% بالتوالي.

وقد أغلقت البورصة الألمانية أبوابها اليوم ولكن “داكس” قد حقق خسائر فصلية وشهرية ب 13.7 بالمئة و6.2% بالترتيب.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق