Business is booming.

مع التقييم لمخاوف الركود الداو جونز يقلص من خسائره عند الختام

0 72

مع التقييم لمخاوف الركود سيطرت الارتفاعات على المؤشرات الخاصة بالأسهم الأمريكية عند ختام التعاملات اليوم ولكن الداو جونز هبط وحيدأ

كانت مؤشرات الأسهم ب وول ستريت قد نجحت بالتعافي من الخسائر القوية التي سجلت ببداية الجلسة وذلك بدعم من التراجع القوي لعوائد سندات الخزانة الأمريكية 

كما لا يزال القلق تجاه الاحتمالات للركود للاقتصاد الأمريكي يثير القلق للمستثمرين مع الترقب لمحضر الاجتماع الأخير وذلك لمجلس الاحتياطي الفيدرالي والتقرير الشهري الخاص بالوظائف بوقت لاحق من الأسبوع الجاري 

كذلك فقد خفض محللو كريدي سويس من التوقعات الخاصة بمؤشر إس آند بي 500 ب 600 نقطة ولكن استبعدوا دخول الاقتصاد الأمريكي بحالة من الركود 

فيما يخص الأسهم الفردية هبط سهم شيفرون ب 2.7 بالمئة عقب تراجع ب 8% لسعر خام نايمكس الأمريكي وأغلق أقل من 100 دولار للبرميل الواحد 

عند ختام التداول هبط مؤشر الداو جونز الصناعي ب 0.4 بالمئة او بنحو 129 نقطة حيث سجل 30.967 ألف نقطة وقلل من الخسائر التي وصلت لنحو 700 نقطة بوقت سابق من الجلسة جاء ذلك مع التقييم لمخاوف الركود

وصعد ستاندرد آند بي 500 ب 0.2 بالمئة او بنحو ستة نقاط ليصل عند 3832 نقاط وارتفع الناسداك ب 1.8% او ب 194 نقطة ليصل عند 11.323 ألف نقطة 

في السوق الأوروبي شهد ستوكس 600 الأوروبي تراجع ب 2.3 بالمئة وبما يعادل ثمانية نقاط وأغلق عند 400 نقطة 

وانخفض فوتسي 100 البريطاني بنحو 2.9 بالمئة ليصل عند 7026 نقاط وانخفض داكس الألماني ب 2.9% ليصل عند 12.402 ألف نقطة وهبط كاك الفرنسي ب 2.7 بالمئة حيث سجل 5794 نقاط 

كان اليورو قد هبط لأقل مستوى له أمام الدولار منذ عشرين عام 

في السوق الياباني أغلق نيكي الجلسة بالارتفاع ب 1.04 بالمئة ليصل عند 26.424 ألف نقطة وصعد توبكس وهو الأوسع نطاق ب 0.6 بالمئة ليصل عند 1879 نقاط 

اما في السوق النفطي هبطت أسعار العقود الآجلة لـ برنت القياسي تسليم سبتمبر ب 7.9 بالمئة وبما يعادل 8.87 دولار لتصل عند 102.78 دولار للبرميل الواحد عند الختام 

وانخفض سعر خام نايمكس الأمريكي تسليم شهر اغسطس ب8.3 بالمئة او بنحو 8.94 دولار ليصل عند 99.51 دولار للبرميل الواحد 

فيما يخص التحركات لسعر الذهب هبطت عقود المعدن النفيس الآجلة تسليم أغسطس ب 2.1 بالمئة او بنحو 37.62 دولار لتصل عند 1763.93 دولار للأوقية الواحدة 

أما بالنسبة للبيانات الاقتصادية فقد صعدت طلبيات المصانع بالولايات المتحدة ب 1.7 بالمئة في مايو الماضي وذلك في مقابل 0.8 المئة في شهر أبريل السابق له عقب تعديل البيانات الخاصة بالرفع وهو ما يتخطى التوقعات التي أشارت بصعود ب 0.5 بالمئة 

كان السوق الأمريكي قد شهد في يوم الأثنين عطلة رسمية وذلك للاحتفال بعيد الاستقلال 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق