Business is booming.

مؤشرات السلع في الأسواق الآجلة

451

مؤشرات السلع ، تدور حول أسعار السلعِ، مثل: القمح، الذرة، فول الصويا، القهوة، السكر، الكاكاو، القطن، والزيت، وكذلك البترول، والغاز الطبيعيِّ، والألمنيوم، والنحاس، والذهب، والفضة.

أهمية مؤشرات السلع

تكمن الأهمية الأساسية للسلع في أنَّ غالبَ الناسِ يستخدمونها؛ فربما تحتسي كوب قهوة في الصباح، وترتدي بعدها ملابسك القطنية لتذهب بها إلى العملِ، وفي أثناء ذهابك للعمل تضع البنزين في سيارتك، وقد تستمتع بمشروب آخر في عملك، مُحلَّى بالسكر. انظر، لقد سردنا في هذه العبارة الكثير من السلع؛ القهوة، البترول، السكر، القطن، والذهب.

هذا تماما ما يفسر أهمية سوق السلعِ، وبالتبعية أهمية مؤشرات السلع في الأسواق الآجلة؛ لأنها – وبخلاف كونها مستخدمة مباشرة من الأفراد العاديين – تدخل في العديد من الاستخدامات الصناعية، ومِنْ ثَمَّ فإنَّ أسعارها تؤثر على مستويات التضخم.

أين يتم تداول السلع في الأسواق الآجلة؟

بورصة العقود الآجلة، هي سوق يتم فيها شراء وبيع مجموعة متنوعة من العقود الآجلة للسلع، والعقود الآجلة للمؤشر، وخيارات العقود الآجلة.

أولئك الذين يُسمح لهم بالوصول إلى البورصة هم وسطاء، وتجار، وأعضاء في البورصة.

عادة ما يتم بيع وشراء السلع، من خلال العقود المستقبلية في البورصات، التي تعمل علَى توحيد الكمية والحدِّ الأدنى لجودة كل سلعة يتم تداولها. علَى سبيل المثال، ينص مجلس شيكاغو التجاريّ علَى أنَّ عقد القمح الواحد يساوي 5000 بوشل Bushel (مقياس للأحجام الجافة)، وينص أيضًا، علَى درجات القمح التي يمكن استخدامها لتنفيذ العقد.

يجب أنْ يكون الأعضاء مسجلين في الرابطة الوطنية للعقود الآجلة NFA، ولجنة تداول السلع الآجلة CFTC.

يجب علَى الأفراد الذين يرغبون في تداول العقود الآجلة؛ القيام بذلك عن طريق إنشاء حساب مع وسيط مسجل. توفر بورصات العقود الآجلة أيضًا، وظائف المقاصة والتسوية.

أكثرُ بورصات السلع أهميةً

1- بورصة  شيكاغو التجارية Chicago Mercantile Exchange – CME.

هي بورصة مخصصة لتجارة العقود الآجلة والخيارات. يتم  تداول العقود المستقبلية فيها، وفي معظم الحالات، تُتداول الخيارات،  في قطاعات الزراعة، والطاقة، ومؤشرات الأسهم، والعملات الأجنبية، وأسعار الفائدة، والمعاد،ن والعقارات.

2- بورصة نيويورك التجارية (نايمكس)  New York Mercantile Exchange – NYMEX.

تعد بورصة نيويورك التجارية (NYMEX) أكبر بورصة في العالم لتداول لسلع المستقبلية، NYMEX، وهي جزءٌ من مجموعة Chicago Mercantile Exchange Group CME Group.

المضاربون في بورصات السلع الآجلة

هناك نوعانِ من المتداولين الذين يتاجرون في العقود المستقبلية للسلع:

الأول – المشترون والمنتجون للسلع، الذين يستخدمون عقود السلع الآجلة لأغراض التحوط التي كانت العقود المستقبلية مخصصة لها من الأساسِ:

يقوم المتداولون – عمليًّا – بعمل أو استلام سلعة فعلية عند انتهاء العقود الآجلة.

علَى سبيل المثال، يمكن لمزارع القمح الذي يزرع محصولًا ما التحوط ضد مخاطر خسارة المال إذا انخفض سعر القمح قبل حصاد المحصول، ولهذا يتم بيع عقود القمح المستقبلية، بحيث يزرع المحصول ويضمن سعرًا محددًا مسبقًّا للقمح في وقت حصاده.

الآخر – المضاربون

هؤلاء هم المتداولون الذين يتاجرون في أسواق السلع لهدف وحيد، وهو الاستفادة من تحركات الأسعار وتقلبها.

لا ينوي هؤلاء المتداولون – علَى الإطلاق – تسليم أو استلام سلعة فعلية عند انتهاء العقد الآجل.

العديد من أسواق العقود المستقبلية تتذبذب بها الأسعار يوميًّا، مما يعطي للمضاربين فرصة الاستفادة من حركة الأسعار في نطاق سعريٍّ محددٍ.

يتم استخدام العقود المستقبلية للسلع بواسطة شركات الوساطة، ومديري المَحَافِظِ،؛ وهذا غرضه التحوط ضد المخاطر.

يمكن أيضًا، استخدام بعض السلع بفعالية لتنويع محفظة الاستثمار.

كيف تعمل مؤشرات السلع في الأسواق الآجلة؟

هناك مجموعة واسعة من مؤشرات السلع في السوق، كل منها تختلف حسب مكوناتها. يشتمل مؤشر رويترز/ جيفريز سي آر بي، الذي يتم تداوله في بورصة نيويورك التجارية، علَى تسعة عشر نوعًا مختلفًا من السلعِ، تتراوح من الألمنيوم إلى القمح.

تختلف مؤشرات السلع أيضًا، في طريقة وزنها (تركيبها)، إذ إنَّ بعض المؤشرات تكون متساوية الأوزان؛ أي أنَّ كلَّ مكوناتها لها القدر نفسه من التأثير علَى المؤشر. تحتوي المؤشرات الأخرى علَى نظام محدد سلفًا للترجيح، والذي قد يخصص نسبة مئوية أعلى لسلعة معينة، مثل السلع المرتبطة بالطاقة، كالفحم والنفطِ.

قام بنكُ الاستثمار Goldman Sachs ببناء بعض مؤشرات السلع الأولية في وقت مبكر، من العام 1991. وازداد الاستثمار في مؤشرات السلع شعبيةً، في أوائل عام 2000، حيث بدأ سعر النفط ينتقل من النطاق التاريخيِّ، البالغ 20 دولارًا إلى 30 دولارًا للبرميل، وبدأ الإنتاج الصناعيُّ الصينيُّ في النمو بسرعة.

تسبب هذا الطلب الصيني المتزايد، والعرض العالميّ المحدود للسلع؛ في ارتفاع الأسعار، وكان المستثمرون حريصين علَى إيجاد طريقة للاستثمار في هذه المواد الخام للإنتاج الصناعيِّ.

أهم مؤشرات السلع في الأسواق الآجلة

1-  مؤشرS&P GSCI:

  • هو مؤشرٌ مركبٌ للسلع، يقيس أداء سوق السلع.
  • يتكون مؤشر SP& GSCI من أربعة وعشرين عقدًا من العقود المستقبلية المتداولة في البورصةِ، والتي تغطي السلع المادية التي تشمل خمسة قطاعاتٍ.
  • تم تصميم S&P GSCI لتكون قابلة للاستثمار، وهناك منتجات ETF مصممة لتتبع أدائها.
  • تقوم S&P GSCI بتداول العقود المستقبلية تلقائيًّا، والتي قد لا تكون إستراتيجية استثمار مثالية.

منهجية S&P GSCI:

  • تُرِكتْ منهجيةُ S&P GSCI دون تغيير، عندما استحوذت ستاندرد آند بورز علَى المؤشرِ.
  • القطاعات في عام 2019، هي الطاقة، والمعادن الصناعية، والمعادن النفيسة، والزراعة، والثروة الحيوانية.
  • كان هذا المزيج من القطاعات ثابتًا علَى مَرِّ السنين؛ لكنَّ الأوزانَ تتغير من عامٍ إلى آخر.

مكونات مؤشر S&P GSCI:

  • مكونات المؤشر يتم إدراجها في المؤشر بناءً علَى مقاييس السيولة، ويتم اختيار وزنها وفقًا لمستويات الإنتاج العالمية.
  • هذا يجعل من GSCI مؤشرًا اقتصاديًّا ذا قيمة، ومؤشرًا لسوق السلع.

2- مؤشر مكتب أبحاث السلع CRB:

  • يعمل مؤشرُ مكتبِ أبحاث السلع (CRB) كمؤشر تمثيليٍّ لأسواق السلع العالمية الحالية.
  • يقيس اتجاه السعر الكليِّ لمختلف قطاعات السلع. يتكون المؤشر من تسع عشرة سلعة، مع تخصيص 39٪  لعقود الطاقة، و41٪  للزراعة، و7٪  للمعادن الثمينة، و13٪ للمعادن الصناعية.

تاريخ مؤشر مكتب أبحاث السلع CRB للسلع:

  • بعد الكساد العظيم في ثلاثينيات القرن العشرين، بدأ التداول في الأسهم والسندات والعقود الآجلة للسلع الأساسية في إظهار بعض النشاط.
  • ومع ذلك، وجد التجار والمهتمون بالسلع الأساسية عددًا قليلاً جدًّا من مصادر المعلومات الشاملة المتاحة لهم.
  • بسبب ذلك، قام صحفيٌّ يُدعى “Milton Jiler” بتأسيس مكتب أبحاث السلع، مع خدمة سوق العقود الآجلة كأول إصدار لها، وفقًا لموقع CRB الإلكترونيّ.
  • لقد شعر أنَّ التجارَ يحتاجون إلى شيء يعكس، بشكل أفضل؛ نشاط السعر الإجماليِّ في أسواق السلع. لحلِّ هذه المشكلة وتحسين شفافية المتاجرة، تم تصميم مؤشر CRB لتوفير تمثيل ديناميكيٍّ للاتجاهات الأساسية في أسعار السلع.
  • في عام 1986، قدمت بورصة نيويورك للعقود الآجلة NYFEمؤشر أسعار العقود الآجلة لشركة CRB، وسرعان ما أصبحت العقود الأكثر متابعة في البورصة.

الخلاصةُ

  • السلع من أهم الأشياء المرتبطة بحياتنا اليومية علَى جميع المستويات، وتشمل أشياء نستخدمها بصفة مباشرة، مثل: القهوة أو السكر، وكذلك سلع يتم تصنيعها مثل القطن.
  • المتداولون في أسواق السلع متنوعون؛ فمنهم المضارب الذي يسعى إلى تحقيق أرباح سريعة (مضاربية)، ومنهم من يشتري عقود السلع في الأسواق الآجلة بغرض الحصول علَى السلعة فعليًّا.
  • من أكثر مؤشرات السلع في الأسواق الآجلة أهميَّةً، هو مؤشر S&P GSCI، ومؤشر مكتب أبحاث السلع CRB.

اقرأ المزيد من المقالات الاقتصادية الهامة على موقع بورصات