قبيل بيانات التضخم الدولار الأمريكي يستقر قرب أقل مستوى في 11 أسبوع

0

في خلال التعاملات اليوم استقر الدولار الأمريكي أمام مجموعة من العملات الرئيسية ليصل لأقل مستوى له في نحو 11 أسبوع عبر ترقب للإعلان عن البيانات الخاصة بالتضخم.

وعند حلول الساعة 8:10 صباحاً بتوقيت جرينتش انخفض الدولار في مقابل اليورو بنسبة 0.8% ليصل عند 1.1335 دولار كذلك هبط في مقابل الين بنحو 0.2% عند 108.32 ين.

واستقرت الورقة الخضراء في مقابل الجنيه الإسترليني لتسجل 1.2726 دولار بينما هبطت في مقابل الفرنك السويسري ب 0.2% عند 0.9908 فرنك.

في خلال هذة الفترة استقر المؤشر الرئيسي للدولار والذي يقيس من أداء العملة في مقابل 6 من العملات الرئيسية لتصل عند 96.638 ويعتبر قريب من مستويات 96.459 وهو أقل مستوى له منذ ختام شهر مارس الماضي.

كذلك فقد وجه الرئيس الأمريكي في الأسبوع الحالي اتهام لعملة اليوان الصيني موضحاً بأن بكين تتلاعب بعملتها.

كذلك انتقد ضعف اليورو عبر تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي وعلق ايضاً على مقال كانت قد نشرته وكالة بلومبرج الأمريكية لتتساءل كيف يمكن أن تحرم المعالم الأوروبية من السياح ليشير بأن اليورو وغيره من العملات يتم تقليل قيمتها في مقابل الدولار.

كما لا يزال المستثمرون يترقبون ما لو كانت الولايات المتحدة سوف تبرم اتفاق تجاري مع الصين في خلال قمة مجموعة العشرين أم لا حيث ان ترامب قد هدد بزيادة سعة التعريفات لتشمل المزيد من المنتجات الصينية في حالة عدم حضور رئيس الصين للاجتماعات.

كذلك فإنه من المقرر بأن يتم الكشف عن البيانات الخاصة بمعدلات التضخم بالولايات المتحدة بوقت لاحق من اليوم.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق