رغم المخاوف بتباطؤ الطلب العالمي نايمكس الأمريكي يرتفع عند التسوية

0

عند تسوية التعاملات اليوم ارتفع نايمكس الأمريكي وذلك على الرغم من المخاوف بتباطؤ النمو الأقتصادي العالمي وتداعيات ذلك على الطلب العالمي على الخام.

وقد تسبب القلق تجاه الحرب التجارية الدائرة بين الصين والولايات المتحدة بالشكوك حول النمو الأقتصادي العالمي والذي قد أدى بدوره لتخفيض التوقعات لنمو الطلب على الخام.

وقد تأثرت الأسواق العالمية بشكل سلبي في الأسبوع السابق بالتطورات التجارية وقد أضافت الزيادة المفاجئة بالمخزونات الخام الأمريكي بضغوط هبوطية على سعر النفط.

وخسر الذهب الأسود مايقارب 20% من قيمته وذلك بالمقارنة بالقمة التي كانت قد سجلت بشهر أبريل الماضي.

كان جولدمان ساكس قد ذكر عبر مذكرة له في يوم الأحد كانت قد نقلتها شبكة سي.إن.بي.سي الأمريكية بأن المخاوف التي تتعلق بأن تؤدي الحروب التجارية لركود أقتصادي قد تزايدت بشدة.

كذلك فقد أستبعد البنك الأمريكي بعدم إبرام أتفاق تجاري بين واشنطن وبكين قبل الانتخابات الرئاسية بالولايات المتحدة في العام 2020.

وصرحت وكالة الطاقة الدولية بأن الإشارات المتصاعدة حول التباطؤ للاقتصاد وكذلك تكثيف النزاعات التجارية قد تسببت بأن ينمو الطلب العالمي على النفط وذلك بأبطأ وتيرة منذ الأزمة المالية العالمية في العام 2008.

وقد خفضت بناء على ذلك الوكالة والتي تتخذ من باريس مقر لها من تقديراتها بشأن النمو للطلب العالمي على النفط في خلال العامي 2019 و2020 لتصل ل 1.1 و1.3 مليون برميل بالترتيب.

أما فيما يخص نشاط التنقيب على الخام والذي يعطي إشارة جيدة حول إنتاج النفط الأمريكي فإن منصات التنقيب الموجودة في الولايات المتحدة انخفضت لسادس أسبوع على التوالي.

وعند الختام كانت قد ارتفعت أسعار العقود المستقبلية ل نايمكس الأمريكي تسليم سبتمبر بنسبة 0.8% ليصعد عند مستويات 54.93 دولار للبرميل الواحد.

وعند حلول الساعة 6:50 مساءً بتوقيت جرينتش استقرت أسعار العقود الآجلة ل برنت القياسي تسليم أكتوبر عند مستويات 58.51 دولار للبرميل الواحد ليقلص بذلك من خسائره والتي كانت قد سجلها بوقت سابق من التعاملات.

وقد كان خاما برنت ونايمكس قد شهدا خسائر ب 5% و2% بالترتيب في الأسبوع السابق.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق