Business is booming.

تراجع مؤشر داوجونز ب 250 نقطة عند الختام مع المخاوف للتضخم

0 101

أغلقت المؤشرات الخاصة بالأسهم الأمريكية جلسة التداولات في يوم الإثنين فقد حدث تراجع مؤشر داوجونز التقييم من جانب المستثمرين للتطورات الخاصة بالتضخم وقبل بدء الموسم الخاص بنتائج الأعمال 

والأسواق ترصد المخاوف لتسارع التضخم بالولايات المتحدة وخاصة مع ارتفاع سعر خام غرب تكساس الأمريكي عند أعلى 82 دولار في خلال التعاملات وذلك لأول مرة منذ العام 2014 قبل أن يقلص من مكاسبه فيما بعد 

كذلك فقد خفض بنك جولدمان ساكس من التوقعات لنمو الاقتصاد الأمريكي في العامين الحالي والقادم لتصل إلى 5.6% و 4% بدل من التقديرات السابقة وهي 5.7% و4.4% بالترتيب 

كما أنه من المقرر أن تبدأ بنوك كلاً من جولدمان ساكس ومورجان ستانلي وسيتي جروب وأوف أمريكا الموسم الخاص بنتائج الأعمال الفصلية بالربع الثالث من الأسبوع الحالي 

كان قد حدث تراجع مؤشر داوجونز الصناعي ب 0.7% وبما يعادل 250 نقطة حيث أغلق ووصل عند 34.496 ألف نقطة 

وتراجع ستاندرد آند بي 500 ب 0.7% او بنحو 30 نقطة فقد سجل 4361 نقطة وانخفض ناسداك ب 0.6% او بنحو 93 نقطة ليصل عند 14.486 ألف نقطة 

أما بالنظر للأسواق الأوروبية فقد شهد ستوكس 600 الأوروبي ارتفاع هامشي ب 0.05% وبما يعادل 0.2 نقطة حيث أغلق ووصل عند 457.6 نقطة 

كذلك فقد ارتفع فوتسي 100 البريطاني ب 0.7 بالمئة عند 7146 نقطة وصعد كاك الفرنسي ب 0.2% ليصل عند 6570 نقطة وهبط داكس الألماني ب 0.05% فقد سجل 15.199 ألف نقطة 

أما بالنسبة للأسواق اليابانية فقد صعد مؤشر نيكي ب 1.4 بالمئة عند 28.448 ألف نقطة وارتفع توبكس وهو الأوسع نطاق ب 1.6% حيث سجل 1993 نقطة 

في أسواق النفط ارتفعت أسعار العقود الآجلة لـ برنت القياسي تسليم ديسمبر ب 1.5% او بنحو 1.26 دولار حيث سجل 83.65 دولار للبرميل الواحد عند الختام بعد أن كان قد وصل عند 84.60 دولار في خلال التعاملات 

كذلك فقد ارتفع سعر خام غرب تكساس الأمريكي تسليم شهر نوفمبر ب 1.5% او بنحو 1.17 دولار ليصل عند 80.52 دولار للبرميل ويغلق أعلى 80 دولار وذلك لأول مرة منذ العام 2014 

كانت قد ارتفعت عقود الغاز الطبيعي الأمريكية بنسبة قدرت ب 4% في خلال التعاملات ليوم الأثنين

فيما يخص أسواق الذهب فقد هبطت أسعار العقود الآجلة للمعدن الأصفر تسليم ديسمبر ب 0.1% او بنحو 1.70 دولار ليصل عند 1755.70 دولار للأوقية عند الختام 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق