في خلال التعاملات اليوم تحولت العملة الأوروبية الموحدة للتراجع مقابل الدولار الأمريكي لتمحو جميع المكاسب التي سجلت عقب قرار السياسات النقدية 

وصل اليورو عند أعلى مستوى له في 6 شهور في مقابل الدولار بوقت سابق من التعاملات ولكن تحول للتراجع فيما بعد عقب التصريحات التي أشارت لزيادات بطيئة لمعدل الفائدة بالفترة القادمة 

أعلن البنك المركزي الأوروبي بزيادة معدل الفائدة ب 50 نقطة أساس لتصل عند 2 بالمائة ويعتبر أعلى مستوى منذ العام 2008 لتمثل بذلك الزيادة الرابعة منذ بداية العام الحالي 

كانت قد ذكرت كريستين لاجارد وهي رئيسة البنك عبر مؤتمر صحفي ان البنك سوف يواصل السياسة الخاصة برفع الفائدة من أجل كبح جماح التضخم حيث توقعت زيادات إضافية ب 50 نقطة أساس في الفترة القادمة بعد أن وافق البنك في شهر أكتوبر زيادة ب 75 نقطة أساس 

تراجع اليورو مقابل الدولار ب 0.4 بالمائة ليصل عند 1.0639 دولار بتمام الساعة 7:30 مساءً بتوقيت السعودية بعد ان وصل عند 1.0738 دولار بوقت سابق من التعاملات وذلك لأول مرة منذ يوم 9 يونيو