Business is booming.

تراجع الأسهم الأمريكية عند الختام وتسجل خسائر أسبوعية

0 101

سيطر التراجع على المؤشرات الخاصة بالأسهم الأمريكية عند ختام التعاملات في يوم الجمعة مع حالة من المخاوف بتسارع التضخم فقد سجلت خسائر أسبوعية ولكنها ارتفعت في خلال شهر فبراير 

وقد كانت أسهم التكنولوجيا هي الأسهم الأفضل أداء ب وول ستريت بعد أن دفعت ناسداك في يوم أمس لتسجيل أكبر خسائر يومية منذ شهر أكتوبر 

وجاء التراجع للأسهم الأمريكية مع حالة من القلق والذي يثيره الارتفاع بعوائد السندات الحكومية وسط المخاوف بالتسارع للتضخم 

كما كشفت البيانات الاقتصادية بارتفاع الدخل الشخصي بالولايات المتحدة بأكبر وتيرة منذ شهر أبريل من العام 2020 وارتفع عجز الميزان التجاري السلعي على عكس التوقعات 

عند ختام التعاملات هبط الداو جونز الصناعي ب 1.5% فقد سجل مستويات 31932.3 نقطة وحقق خسائر أسبوعية كانت قد قدرت ب 1.8% ولكن ارتفع ب 3.2% في خلال شهر فبراير 

وانخفض ستاندرد آند بورز ب 0.5% ليصل عند 3811 نقطة وحقق خسائر أسبوعية ب 2.5% ولكن حقق مكاسب شهرية قدرت ب 2.6% 

وارتفع ناسداك وحيداً ب 0.6% ليصل عند 13192 نقطة وحقق خسائر أسبوعية تقدر ب 4.9% في حين ارتفع ب 0.9% في خلال الشهر الحالي 

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق