Business is booming.

أسرع أزواج العملات حركة

0 197

يسعى كثير من المتداولين عند بدء التداول في أسواق السلع والعملات؛ إلى عمل إستراتيجية تداول خاصة بهم؛ وهذا للاستفادة من حركة أزواج العملات، ولكن يجب عليك أولًا، معرفة العوامل التي تؤثر في حركة السلع والعملات في أسواق الفوركس.

سنُقوم في هذا المقال بتسليط الضوء على أسرع أزواج العملات حركة في أسواق الفوركس، والتي تُتيح لك فتح عديد من الصفقات للاستفادة من هذه التحركات الكبيرة، ولكن ضع في حُسبانك أن السوق لا تسير دائمًا حسب أهواء كل شخص؛ لذلك، يجب عليك استخدام وقف الخسارة في كل صفقاتك.

قياس مدى تحركات أزواج العملات

يتم قياس التذبذبات التي تحدث في حركات أزواج العملات باستخدام الانحراف المعياري أو التباين لكل عملة، مما يعطي للمتداول قدرةً على توقع المدى السعري الذي قد تتحرك فيه العملة من سعرها الحالي، وخلال فترة مُعينة؛ ولكن ضع في اعتبارك أنه كلما زادت نسبة التذبذبات للعملة كانتِ المُخاطرة أكبر؛ لأن العلاقة دائمًا ما تكون طردية بين التذبذبات والمُخاطرة.

وتختلف أيضًا، التذبذبات بين أزواج العملات وبعضها بعضًا؛إذ تُعتبر أزواج العملات الرئيسية، مثل “زوج اليورو مُقابل الدولار، وزوج الدولار مُقابل الين الياباني”؛ هي الأقل تذبذبًا، مُقارنة بأزواج عملات الدول الناشئة، مثل “زوج الدولار مُقابل الراند الجنوب أفريقي، وزوج الدولار مُقابل الريال البرازيلي”، فكلما كانت سيولة الأزواج مُرتفعة كانت التقلبات أو التذبذبات السعرية أقل.

يُحبذ بعض المتداولين المُتاجرة على أزواج العملات الأكثر تحركًا؛ لأنها ترفع من احتمالية تحقيق العوائد، وهذا نظرًا إلى أنها أزواج ذات مخاطر مرتفعة؛ لذلك، يجب عليك أن تسأل نفسك أولًا، قبل اتخاذ قرار بالتداول على أزواج العملات ذات الحركة الأكثر: هل يمكنك تحمل المخاطر التي قد تنجم عن التداول على مثل هذه الأزواج؟

أسرع أزواج العملات حركة

طبقًا لوكالة بلومبرج، وباستخدام الانحراف المعياري لمدة عشر سنوات، سنجد أن أسرع أزواج العملات حركة ، من خلال ترتيبها ترتيبًا تنازليًّا؛ من الأسرع إلى الأقل، هي:

  • زوج الدولار الأسترالي مُقابل الين الياباني AUD/JPY.
  • زوج الدولار النيوزلاندي مُقابل الين الياباني NZD/JPY.
  • زوج الدولار الأسترالي مُقابل الدولار الأمريكي AUD/NZD.
  • زوج الدولار الكندي مُقابل الين الياباني CAD/JPY.
  • زوج الدولار الأسترالي مُقابل الجنيه الإسترليني AUD/GBP.
 أسرع أزواج العملات
أسرع أزواج العملات

تُعَدُّ هذه الأزواج من أزواج العملات الثانوية Crosses/ Minors باستثناء زوج الدولار الأسترالي مُقابل الدولار الأمريكي، والذي يُعد أحد أزواج العملات الرئيسية.

أزواج العملات الثانوية Crosses/ Minors، هي الأزواج التي تحتوي على العملات الرئيسية في جانب، ولكن الجانب الآخر لا يكون به الدولار الأمريكي USD، بل يكون به عملة رئيسية أخرى؛ وقد شرحنا الفارق بين أزواج العملات الرئيسية وأزواج العملات الثانوية في مقالات سابقة.

وعلى الرغم من ذلك فإنَّ كل أزواج العملات – الأكثر حركة – ليست أزواجًا ثانويةً؛ فهناك الأزواج الغريبة Exotic Currencies، والتي تحتوي على عملات الدول الناشئة، مثل الدولار الأمريكي مُقابل الراند الجنوب أفريقي؛ لذلك، سنقوم بعمل جدول نلخص من خلاله أسرع أزواج العملات حركة ، سواءً أكانت أزواجًا ثانويةً أم أزواجًا غريبةً.

أزواج العملات الثانوية والرئيسية أزواج العملات الغريبة “الدول الناشئة”
زوج الدولار الأسترالي مُقابل الين الياباني AUD/JPY زوج الدولار الأمريكي مُقابل الراند الجنوب أفريقي USD/ZAR
زوج الدولار النيوزلاندي مُقابل الين الياباني NZD/JPY زوج الدولار الأمريكي مُقابل الون الكوري الجنوبي USD/KRW
زوج الدولار الأسترالي مُقابل الدولار الأمريكي AUD/USD زوج الدولار الأمريكي مُقابل الريال البرازيلي USD/BRL
زوج الدولار الكندي مُقابل الين الياباني CAD/JPY زوج الدولار الأمريكي مُقابل الليرة التركية USD/TRY
زوج الجنيه الإسترليني مُقابل الدولار الأسترالي GBP/AUD زوج الدولار الأمريكي مُقابل الفونت المجري USD/HUF

تُعتبر أزواج العملات الناشئة، هي الأكثر تحركًا؛ لضعف أحجام السيولة عليها، فبالنظر إلى الصورة الآتية، سنجد أن زوج الدولار الأمريكي مُقابل الراند الجنوب أفريقي قد صعد بـ 25% خلال شهر ونصف، وسنجد هذه الأمثلة كثيرة في عملات الأسواق الناشئة.

أزواج العملات الناشئة
أزواج العملات الناشئة

أزواج العملات الأقل تحركًا في أسواق الفوركس

تُعتبر أزواج العملات الرئيسية، هي الأقل تذبذبًا مُقارنة بأزواج العملات الغريبة؛ وذلك، بسبب أن أزواج العملات الرئيسية تتمتع بسيولة مُرتفعة، بالإضافة إلى أن اقتصادات هذه الدول هي الأكبر والأضخم على كوكب الأرض، الأمر الذي يجعلها مُزودة دائمًا بأحجام تداول مُرتفعة، كما يجعلها أكثر استقرارًا مُقارنة بالأزواج الأخرى.

فإذا نظرنا إلى زوج اليورو مُقابل الجنيه الإسترليني، وزوج الدولار النيوزلاندي مُقابل الفرنك السويسري، وزوج اليورو مُقابل الدولار؛ فسنجد أن هذه الأزواج هي الأقل تحركًا؛ وذلك لأن السيولة الموجودة في هذه الأزواج ذات أحجام كبيرة.

فبالنظر إلى الصورة الآتية، سنجد مؤشر متوسط التغيير الفعلي (Average True Range (ATR يتراوح بين 50 إلى 90 نقطة على زوج الدولار مُقابل الفرنك السويسري، ويُعتبر مؤشر متوسط التغيير الفعلي ATR أحد طُرق قياس معدل التحرك بالنقاط أو التذبذب.

مؤشر متوسط التغيير الفعلي Average True Range “ATR”
مؤشر متوسط التغيير الفعلي “Average True Range “ATR

ملحوظة:

هناك بعض أزواج العملات، والتي تعرف باسم المَلاذِّ الآمنة، مثل زوج الدولار مُقابل الفرنك السويسري، وزوج الدولار مُقابل الين الياباني؛ حيث يقبل المتداولون على هذه الأزواج في حالِ حدوث تقلبات عنيفة في السوق، لأن الانحراف المعياري لهذه الأزواج يكون أقل في تلك الأوقات مُقارنة ببقية أزواج العملات الأخرى.

كيفية التداول على أزواج العملات الأكثر حركة

يجب على المتداولين إدراك المدى الذي تتحرك فيه الأزواج، ومدى التغيير الذي قد يطرأ على مثل هذه التحركات أو التذبذبات، فكلما كان زوج العملة أكثر تذبذبًا كان من  الواجب أن تقليل حجم التداول عليه Volume.

فلكي تتداول على أزواج العملات الأكثر تذبذبًا، يجب عليك أن تكون على وعي كامل بمدى تقلبات كل عملة على حدة، بالإضافة إلى معرفة الأحداث السياسية والاقتصادية التي قد تؤثر في زيادة هذه التقلبات في أي لحظة، مثل الانتخابات الرئاسية، والانتخابات البرلمانية، وقرارات السياسة النقدية للبنوك المركزية، والمظاهرات، والأحداث المفاجأة.

الفارق بين أزواج العملات ذات التذبذب المرتفع وأزواج العملات الأقل تذبذبًا

  • أزواج العملات السريعة أو مُرتفعة التذبذب تتحرك عددًا كبيرًا من النقاط في وقت قصير مُقارنة بأزواج العملات التي لديها مُعدل تذبذب أقل. “لا تنس أن هذه التحركات تصاحبها مخاطر مرتفعة؛ فكما أنك تُفكر في الأرباح التي قد تحققها من هذه التحركات عليك أيضًا، تذكر الخسائر التي قد تنجم عن هذه التحركات”.
  • أزواج العملات السريعة تتسم بالسبريد المُرتفع مُقارنة بالسبريد على العملات الأخرى؛ فبالنظر إلى زوج اليورو مُقابل الدولار سنجد أن السبريد يصل إلى نقطتين في معظم شركات التداول، وعند النظر إلى السبريد على زوج الدولار مُقابل الليرة التركية سنجد أن السبريد يصل إلى أكثر من 15 نقطة؛ لذلك، يجب وضع ذلك في الاعتبار عند وضع أماكن وقف الخسارة وأماكن تحديد الأرباح.

يمكنك الاستعانة بمؤشر متوسط التغيير الفعلي (Average True Range (ATR لمُساعدتك على معرفة مدى تحرك أسعار الأزواج خلال فترة مُعينة، ويمكنك أيضًا، القيام بذلك بنفسك دون الاستعانة بأي مؤشرات، عن طريق احتساب مدى تحرك الأزواج التي ستتداول عليها بشكل يومي أو أسبوعي، ومن خلال ذلك، يمكنك معرفة كم عدد النقاط التي يتحرك بها الزوج خلال أسبوع التداول أو خلال يوم التداول الواحد.

عوامل مهمة قد تُغير من سرعة حركة أزواج العملات

عليك أن تعلم عزيزي المتداول أن سرعة أو مدى تذبذب أزواج العملات ليس شيئًا ثابتًا، فهناك بعض الأمور التي قد تتسبب في تغيير مقدار هذه الحركات، مثل:

  • الأحداث السياسية والاقتصادية الكبرى، والتي تطرأ على الساحة بشكل مُفاجئ، مثلما حدث للجنيه الإسترليني بعد البريكست، وما يحدث للذهب واليوان الصيني والدولار الأمريكي من تداعيات الحرب التجارية، والتحركات القوية على الليرة التركية بسبب الانتخابات في تركيا؛ فالأخبار المُتعلقة بهذه الأحداث تؤدي في أغلب الأوقات إلى زيادة في حركة الأزواج، مما يجعلها ذات مخاطر مرتفعة؛ لذلك، يجب عليك أن تكون على علم بمثل هذه الأحداث حتى تعرف كيف تتدبر أمرك، وتحمي نفسك من خسائر فادحة.
  • بعض الأمور المهمة المُتعلقة بعوامل التحليل الفني، مثل مستويات الدعم الرئيسية، ومستويات المقاومة الرئيسية؛ فالأسعار قد تصل إلى هذه المستويات، وعادةً ما يحدث ارتداد قوي للأسعار مما يؤدي إلى زيادة حركة تذبذب الأزواج، بالإضافة إلى خطوط الاتجاه، وبعض النماذج والأنماط السعرية، مثل كسر المُثلث أو نموذج الرأس والكتفين، ويمكنك مُتابعة التحليلات التي تُنشر على موقع بورصات؛ كي تُساعدك على اكتشاف هذه الأمور الفنية.
  • بيانات المؤشرات الاقتصادية، مثل مؤشر أسعار المستهلكين، ومبيعات التجزئة، وأسعار الفائدة.. إلخ. هذه البيانات بعضها يصدر بصورة شهرية وبعضها بصورة أسبوعية، ويمكنك مُتابعة هذه البيانات من خلال الأجندة الاقتصادية.

 المُلخص

  • يُقَاسُ المدى السعري لتحركات العملات عن طريق استخدام الانحراف المعياري أو التباين.
  • تُعتبر أزواج العملات الناشئة أو الغريبة هي أسرع أزواج العملات حركة ، مُقارنة بأزواج العملات الرئيسية.
  • تُعتبر أزواج العملات الأكثر حركة، أشد خطرًا؛ وذلك بسبب عدد النقاط الكبير الذي تتحرك به هذه الأزواج في اليوم، الأمر الذي قد يؤدي إلى مكاسب كبيرة أو خسائر فادحة.
  • يوجد بعض أزواج العملات التي نُطلق عليها المَلاذُّ الآمنة، وهي التي يلجأ إليها المتداولون حال الأزمات الكبيرة؛ لأنها تكون الأقل حركة، مثل زوج الدولار الأمريكي مُقابل الفرنك السويسري، وزوج الدولار مُقابل الين الياباني.
  • دوام الحال من المحال، هذا مثال شهير، تردده الألسنة يوميًّا؛ وهو مثالٌ يعكس مدى تبدل وتقلب أسواق الفوركس؛ إذ توجد بعض العوامل التي تبدل من حركة أزواج العملات، مثل: الأحداث السياسية والاقتصادية، وبعض العوامل الفنية، وبيانات المؤشر الاقتصادية.

للمزيد من المقالات ذات الصلة، يرجى متابعة موقع بورصات.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق