أربعة من الفعاليات الاقتصادية التي تنتظرها الأسواق العالمية في هذا الأسبوع

0 13

على مدار الأسبوع الحالي يترقب المستثمرون بالأسواق العالمية أحداث اقتصادية وتجارية حيث انه من أبرزها التقرير الخاص بأوبك وبيانات المبيعات للتجزئة الأمريكية بالإضافة للتصريحات من مسؤولي بنك الاحتياطي الفيدرالي.

البيانات الاقتصادية

يسود الهدوء على عمليات الإعلان عن البيانات الاقتصادية في الأسبوع الحالي ومع ذلك فإن الولايات المتحدة سوف تكشف عن البيانات لمبيعات التجزئة عن يوم الأربعاء.

كذلك تشير التوقعات بنمو مبيعات التجزئة بداخل أكبر اقتصاد بالعالم حيث أنه يشهد تباطؤ بالشهر السابق عند 0.2%.

وبشهر مارس الماضي زادت مبيعات التجزئة بالولايات المتحدة بأكبر وتيرة في نحو عام ونصف وذلك بنسبة 1.6 بالمئة.

التصريحات من مسؤولي الفيدرالي

في الأسبوع الحالي سوف يتحدث عدد من مسؤولي بنك الاحتياطي الفيدرالي بشأن المسار الخاص بسعر الفائدة والتوقعات الاقتصادية.

حيث تشمل القائمة رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي ببوسطن وهو إريك روزنغرن وكذلك جون ويليامز رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي بنيويورك وايضاً رئيس الاحتياطي الفيدرالي بكانساس.

وجميع مسئولي الفيدرالي والمقرر لهم الإدلاء بتصريحات في الأسبوع الحالي من أعضاء التصويت بالسياسة النقدية.

التقرير الخاص بأوبك

سوف تعلن أوبك عن تقريرها عن شهر أبريل نيسان الماضي وذلك في يوم الثلاثاء القادم وسط التوقعات بزيادة الإنتاج.

وأوضح مسح خاص بوكالة ستاندرد آند بورز جلوبال بلاتس في الأسبوع السابق بزيادة إنتاج أوبك في الشهر السابق بنحو 30 ألف برميل في اليوم عند 30.26 مليون برميل.

ومنذ شهر يناير الماضي وبدأت منظمة أوبك والحلفاء بخفض الإنتاج ب 1.2 مليون برميل في اليوم بعد انخفاض الأسعار القوي بختام عام 2018

التطورات التجارية

يترقب المستثمرون المستجدات التجارية وذلك بعد أن فعلت الولايات المتحدة القرار الذي يتعلق بالزيادة للتعريفات الجمركية على الواردات الصينية بقيمة تقد ب 200 مليار دولار لتصل عند 25%.

كذلك فقد أعلن الرئيس الأمريكي ترامب بانه غير متعجل بإبرام صفقة تجارية مع بكين وأنه يرى بأن الفوائد التي تجلبها التعريفات الجمركية هي أكبر من التي تحققها صفقة تجارية ضخمة ولكن تقليدية.

وفي يوم 18 مايو آيار سوف يحل الموعد النهائي للرئيس ترامب بأتخاذ قرار بشأن التعريفة الجمركية المحتملة على السيارات الخاصة بالاتحاد الأوروبي وذلك على الرغم بأن الاقتصاديين يتوقعون بأنه سوف يمدد فترة التوقف.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق