موقع بورصات
 
بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام Forex لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية – الفوركس والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات فوركس ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية – فوركس يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال فوركس ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > المنتديات العامة > القسم الاسلامي

هو ابن من

القسم الاسلامي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 23-06-2012, 07:10 PM   #1
عضو متقدم
 

افتراضي هو ابن من

هو ابن من
هذا الموضوع هو عبارة عن مقارنة بين نصين في الكتاب المقدس
أحدهما يذكر بأن المسيح عليه السلام هو ابن الروح القدس والآخر يقرر أنه ابن يوسف النجار


أولا القول بأنه ابن الروح القدس بزعمهم :


أما يسوع فقد تمت ولادته هكذا :

كانت أمه مريم مخطوبة ليوسف ، وقبل أن يجتمعا معا ، وجدت حبلى من الروح القدس .
وإذ كان يوسف خطيبها بارا ، ولم يرد أن يشهر بها قرر أن يتركها سرا
وبينما كان يفكر فى الأمر إذا ملاك من الرب قد ظهر له فى الحلم يقول :
"يا يوسف ابن داود لا تخف أن تأتى بمريم عروسك إلى بيتك لأن الذى هى حبلى به
إنما هو من الروح القدس ، فستلد ابنا وأنت تسميه يسوع ، لأنه هو الذى يخلص شعبه من خطاياهم"
حدث هذا كله ليتم ما قاله الرب بلسان النبى القائل:
"ها إن العذراء تحبل وتلد ابنا ويدعى عمانوئيل ! أى : "الله معنا"

ويوجد تعليق آخر وهذا نصه :

وفق روايات الإنجيل ، حيث كان المنتظر أن يولد المسيح من عذراء
ولكن الإنجيل جعل مريم عليها السلام امرأة متزوجة من يوسف النجار
وجعل ذلك الطفل ابنا ليوسف هذا وبالتالى حرم الإنجيل بغرابة شديدة وبدون إبداء أى مبرر
حرم السيدة العذراء من هذا الشرف
وكذلك حرم المسيح من أن يكون ابن العذراء
بل هو وفق الرواية الإنجيلية ابن رجل وامرأة تزوجا زواجا عاديا
إذن فقد كان لليهود عذرهم فى رفض هذا الطفل



ثانيا أنه ابن يوسف النجار بزعمهم



- كتاب ميلاد يسوع المسيح ابن داؤد ابن إبراهيم. (متّى1/1)

- ولما ابتدأ يسوع كان له نحو ثلاثين سنة وهو على ما كان يظن ابن يوسف بن هالي .... بن داؤد ..... بن آدم. (لوقا3/23-28)



وفي الباب الرابع من إنجيل لوقا وكانت العامة تشهد له وتعجب لقوله وما كان يوصيهم به وكانت تقول أما هذا ابن يوسف النجار فقال لهم نعم قد علمت أنكم ستقولون لي يا طبيب داو نفسك وافعل في موضعك كما بلغنا أنك فعلته بكفر ناحوم أمين أقول لكم انه لا يقبل أحد من الأنبياء في موضعه

قال إبن حزم :

قال أبو محمد في هذا الفصل ثلاث عظائم أحدها قولهم له أما هذا ابن يوسف فقال نعم فهذا تحقيق أنه ولد النجار وحاشى لله من ذلك والثانية اعترافه واتفاقهم على أنه لم يأت بآية بحضرة الجماعة وإنما ذكر أنه أتى بالآيات في القفار والثالثة وهي الحق قوله لهم أنه نبي وهذا الذي أفلت من تبديلهم وأبقاه الله عز و جل حجة عليهم والحمد لله رب العالمين .

اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدم هذا الرابط:
هو ابن من
http://www.borsaat.com/vb/t426795.html



الحسام 55 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد مواضيع القسم الاسلامي


مواضيع سابقة :

لماذا
عندما يتوقف القلب النابض عن النبض
الأدب مع الوالدين

مواضيع تالية :

أخلاق سادة البشر الأمانة
حين يضعف الحس الايماني
ليه ما تصلي شوفي الصور واتحدائكم ما تدمع عيونكم

هو ابن من

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة



روابط الموقع الداخلية


الساعة الآن 05:38 PM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة