موقع بورصات
 
بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام Forex لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية – الفوركس والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات فوركس ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية – فوركس يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال فوركس ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > المنتديات العامة > استراحة بورصات > القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات

رواية لجل الوعد الجزء الثاني

القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 17-06-2012, 12:00 PM   #1
عضو نشيط جدا
 

افتراضي رواية لجل الوعد الجزء الثاني

رواية لجل الوعد الجزء الثاني

  1. الجزء الثاني


    رجعوا البنات من السوق ودخلوا البيت الا لقوا كل العيلة مجتمعة ..
    فتون : سعووووودي حبيبي هنا شهالمفاجأة الحلوة
    سعود : ههههههههه ما اقدر على فراقك انا شفتي شلون
    فتون وهي ترمي نفسها جمبه وتلمه وهي تقول : فديت هالأخو بعد عمري
    ضحكوا عليها وهي من يوم هي صغيرة متعلقة بسعود يمكن أكثر من ابوها وسعود يشوفها بنته أكثر من أخته لذا ماخذه راحتها عنده وتتدلع عليه مثل ماتبي ..

    أم سعود : هاه قشيتوا السوق كله معاكم ؟
    عبير : انا شريت المكياج الي ناقصني وبس
    أم سعود تطالع فتون : وانتي وش شريتي
    فتون : والله ماشريت شي حـر موووت هالسوق تكييفهم خايس
    سعود : وش دخل الحر بانك ماتشرين شي؟
    فتون : خلاص ماصرت طايقة اشوف شي ولا أتأمل شي قعدت بس انتظر هالسلحفات يخلصون
    مرام : وجع انتي السلحفاة ياتمساح
    فتون :ههههههههه حددي عاد سلحفاة ولا تمساح؟
    أم فيصل تطالع مرام : وانتي ياهانم وش شريتي ؟
    مرام تخبي الكيس ورى ظهرها وتصطنع البرائة : ماشريت شي !
    أم فيصل : والكيس الي وراك وشو ؟؟
    مرام : هذه اكسسورات بس .. بعدين اوريك اياها
    عبير بمكر : مادخلنا محل اكسسورات يامرام

    ومانتبهت مرام للي سحبت الكيس من وراها وهي تصرخ : أفلاااااااااااااام !!!
    اخترعت مرام وهي تلتفت بسرعه لتشوف منى بعابيتها توها داخلة من الدوام وشافت مرام وهي مخبية الكيس وراها
    مرام : وجع ياحمارة فضحتيني
    ضحكت منى ومشت لهم وسلمت عليهم وقعدت بعبايتها والطرحة لوجود سعود

    أم فيصل : أفلام يابنت ؟؟ انتي ماتشبعين من هالأفلام كل فلوسك تنصرف عليها !
    مرام : يمممممه شسوي طيب تونس هالافلام
    أم فيصل : وش الي يونس فيها ماغير رعب ووحوش ودمامين وقرف
    فتون :هههههههههههههه هذي افلام فيصل وخالد خالتي مو افلامنا احنا
    سعود : وش افلامكم انتوا بعد؟؟
    فتون وهي تضحك :حب ومحبوب
    سعود : هههههه وتصدقون الحب والخرابيط الي بالافلام
    فتون : انا لاااااا وألف لاااااا بس هالمخابيل عبير ومرام ومنى يعيشون جو ودمووع وصياااااااح ومناحة
    التفت سعود للبنات الي كانوا قاعدين جمب بعض وهو مبتسم باستغراب وهم اتفشلوا من هالفضيحة وعبير قالت : شسوي طيب والله تقطع القلب لاصارت النهاية فراق ولا موت
    سعود : اي بس مالهالخرابيط أي صلة بالواقع
    عبير : الا الفراق والموت موجود بالواقع
    سعود : لا أقصد الحب المصور بطريقة الأفلام .. كله تمثيل وعمره مايكون واقعي

    حنان : وأنا اشهد !!

    التفتولها كلهم وسعود حس انه نقش جرح حنان بهالكلام واتضايق حيل من الموقف وابتسلملها بكل حنية وقال : وانا اشهد ان قلبك راح ينسى كل الي صار حنان !
    ضاعت عيون حنان بوجه سعود وهي تجاهد دموعها لاتنزل وتخرب عليهم قعدتهم الحلوة .. لكنها ماقدرت تمنع تنهيدة ألم تطلع من صدرها وبالقوة ابتسمت لسعود الي ظل مبتسم بوجهها ..
    وأم فيصل حبت تلطف الجو وقالت : يلا يابنات قوموا معاي على المطبخ مبدعة لكم حركات اليوم عشان خاطر سعود
    سعود : ماكان له داعي تتعبين نفسك ياخالتي
    أم فيصل : لا تعب ولا شي ياعمري احنا كم سعود عندنا
    فتون بصوت عالي : واااااااااااحـــــــــــد وفديـــــــــــــــت هالواااااااااااحد
    قرص سعود خدها وهم ضحكوا عليها وقاموا للمطبخ مع أم فيصل ومرام صارت تفتح القدور وتشم الريحة وتقول : الااااااااااه والله جعت من الريحة بس ..
    ركضت فتون لعندها وصارت تشم معها وتقول : الاااااااه تجنن ريحته بس عاد وش يطلع
    مرام : ههههه مادري شكله خضار صيني ..
    فتون وهي تشم مره ثانيه : خلينا نكتشف من الريحة

    أم فيصل : وجع انتي وياها كنكم مدمنات ! صكوا القدر لا يبرد
    فتون : ههههههه اعترفي ياخالة وش حاطة بالقدر
    مرام : اي والله شي يدوووووخ
    ام فيصل : وش حاطة يعني هذا صوص الصويا بس لأن ولاوحدة منكم فالحة بالمطبخ ماعرفتوه
    مرام : ايييييه انا فلاحتي أكنزها للدراسة فقــط
    فتون : ومن زين دراستك بعد عمرك ماطلعتي من الأوائل
    مرام : انتي بالذااااااات ولا كلمة الي قاعدة عطالة بطالة لا دراسة ولاشغل
    فتون : اجمع طاقاتي ههههههههه

    أم فيصل : اقول قومي انتي وياها زينوا الطاولة ورصوا الصحون بلا الحكي الفاضي

    مرام : ووين واتي مختفية ماتجي تشتغل
    فتون : تستهبلين انتي ؟
    مرام : لا والله جد حنا نشتغل وهي ترتاح !
    فتون : يممممااااه وش هالعمى الي فييييييك!
    مرام : أي عمى ؟
    فتون تأشر على الخدامة : وهذي منهي الي واقفة تقطع السلطة ؟
    التفتت مرام لتشوف واتي وراها وطارت عيونها وهي تضحك : بسسسسسسم الله انتي من وين طلعتي
    واتي : انتي مافي عيون مافي شوف
    مرام : هههههههههههههههه وتلاسن بعد؟؟

    أم فيصل : الحين بتتحركين انتي وياها ولا بهالملعقة على روسكم
    فتون : يالله ياخالتي ولا تزعلين .. ((وشالت الصحون ومرام شالت الكاسات وودوها للطاولة

    ومنى وعبير كانوا يغرفون الأكل ويوم خلصوا قالت منى : يمه انا مابي غدا الحين وبروح أنام شوي
    أم فيصل : بكيفك خلاص اجل بقيلك لا تغرفين القدر كله
    منى : لا عادي خليه بالعافية عليهم وأكيد بيبقى بعد مايخلصون
    أم فيصل : يلا أجل ياعمري روحي ارتاحي وشيلي بالله معك ساره شوفيها نايمة بالصالة حطيها بسريرها تكفين

    منى : ان شاء الله .. والتفتت لعبير وهي تقول : يالله تعالي معاي
    أم فيصل : وين تجي معاك خليها تتغدا
    منى : بس بوريها شي بسرعه وتنزل
    أم فيصل : بسرعه عاد لايبرد الغدا
    عبير : ان شاء الله
    وطلعوا فوق بعد ماشالت منى اختها الصفيرة الي كنها ريشة بنحفها

    قعدوا على الطاولة كلهم ومرام الوحيدة الي بالطرحة مع ان سعود مايشوفها الا هي وفتون واحد وياما لاعبهم اثنينهم وهم صغار وشالهم ومشاهم ووداهم ..

    قعدوا يتغدون وبعد شوي دخل مشعل عليهم وهو ينفض ملابسه المغبرة ..
    أم فيصل من شافته : هلا يامشعل وش جابك ؟
    مشعل بحمق : وشو يعني ماتبوني !!
    أم فيصل : ياعمري شالي مانبيك بس انت قايلي بتقعد عند جارك هاني وتتغدا عندهم
    مشعل : خلاص مليت ورجعت

    سعود : هلا مشعل حبيبي شلونك

    مشعل استحى منهم لأن ملابسه كلها تراب وحوسة وقال بهدوء : طيب الحمدلله
    أم فيصل وهي تطالع ملابس ولدها شلون صارت : روح حبيبي غسل وغير وتعال

    طلع مشعل من غير مايرد وأم سعود استغربت من حالته وقالت : شفيه مشعل ؟
    ام فيصل : أكيد تضارب مع العيال هذا حاله هو وهالجيران دايم
    سعود بابتسامة : والله وكبرت يامشعل وصارلك اخويا ومغامرات
    أم سعود : اي ياسعود ترا يوم تروح تدرس بامريكا كان مشعل عمره سنتين
    سعود : صح ! مسرع مرت ذيك السنين
    فتون وعيونها بالصحن : وهذه هي بترجع مره ثانية وتسافر
    سعود بحنية : شسوي حبيبي والله ماودي بس الشغل وظروفه
    فتون ماتحملت ودمعت عيونها وقامت من الطاولة
    وأم سعود تأثرت وتركت الملعقة وغطت عيونها تبكي ..

    كانت حنان جمبها ولمت اختها من اكتوفها وهي تقول : بس ياختي عاد لو كان سعود صغير تخافون عليه هذا هو رجال وسافر قبل هالمرة أكثر من مره ورجعلنا الحمدلله
    أم سعود : ولو كان رجال بيظل بعيوني صغير وأشيل همه
    سعود بضيق : يمه يعني شلون .. تبوني أبكي معاكم الحين يعني؟
    أم سعود : لاياعمري لا تبكي ولا شي بس والله يعز علينا فراقك
    سعود : وانا بعد عاز علي فراقكم بس شسوي دامني أنا الي متحمل كل شي بالشغل !
    أم سعود : أدري ياولدي أدري انك متحمل كل شي ولاعمرك قصرت بشي
    سعود وهو يمدلها المناديل : طيب يالله يام سعود امسحي دموعك واتغدي لاتخلوني أزعل الحين وأقوم بلا غدا
    أخذت أم سعود المناديل ومسحت دموعها وسعود التفت لفتون الي قاعدة على الكنب ورافعة رجولها ودافنة وجهها بين ركبها وتبكي بصمت
    سعود : فتون
    فتون : .........
    قام سعود ومشى وقعد جمبها ومسح على شعرها وهو يناديها : فتوون ارفعي راسك
    فتون وهي تبكي : مابي ياسعود خلاص روح اتغدا
    سعود : حلوة الي اتغدا وانت هنا تبكين علي .. قومي يلا ولا ترا بازعل
    فتون : .........
    سعود حب يضاحكها ونغزها من جمب بطنها الا هي نطت ورفعت راسها .. ضحك سعود وعاد لها الحركة مره ثانية وثالثة لين ضحكت غصب وهي تقول بدموعها : بس ياسعود بس
    سعود وهو يضحك : يلا قومي غسلي وجهك وتعالي
    فتون : مابي خلاص راح الجوع
    سعود : اول ماتقعدين على الطاولة بيرجع
    فتون : اوكي خلاص انت روح الحين
    سعود : وانتي قدامي على المغسلة اغسلي وجهك ومابي اشوف دموع مره ثانية لين اسافر واذا سافرت افلتيها مثل ماتبين
    ضحكت فتون وهو مسح على راسها بحنان وقام للطاولة وهي قامت غسلت ورجعت مكانها بصمت ..
    شوي الا نزلت عبير ولاحظت وجيههم المتغيرة وقالت وهي تقعد على الكرسي : شفيكم ؟
    حنان : مافيهم شي بس تكفون لا تفتحون السالفة من جديد
    عبير : أي سالفة ؟
    مرام باستهبال : سالفتك انتي ومنى الي مخبينها علينا
    عبير بعدم فهم : أنا ومنى ؟
    مرام : ايه انتي ومنى شعندكم تتسرسرون ماتبونا نسمع وتطلعون الغرفة بدوني انا وفتون
    عبير وهي ترفع حاجب : والله ياحلوة ماعمري اتدخلت انا ومنى باسرارك انتي وفتون
    مرام : اوريك انتي ياناكرة المعروف اذا انشغلت منى جيتيني واذا فضت كنك ماتعرفيني
    سعود : والله مرام طلعلك لسان !
    مرام : هههههههههههههههههه توك تدري ؟ لا وفم وخشم وعيون بعد
    ضحكوا عليها وكملوا غداهم بسوالف وضحك لين قاموا من الطاولة وقعوا بالصالة للعصر ..

    بعدها استأذن منهم سعود يطلع يكمل اشغاله .. وماحبوا يعطلونه أكثر ..
    وراح عنهم .

    ******

    هناك بالبحر عند الشباب
    كان القارب واقف فيهم بنص البحر .. " وناصر ولؤي " أخوياهم نزلوا البحر بالدبابات .. أما الباقين كانوا رامين السنارة بوسط البحر ليصيدون .. وجمبهم شبكة سمك مليانة كلها نتيجة صيدهم ولا اكتفوا لان طموحهم يصيدون القرش ماشاء الله وهم واقفين ينتظرون الا اهتزت السنارة وغطس الطُعم بدليل ان في سمكة عالقة
    نط أول واحد منهم كان فيصل وهو يقول : الحقوا بسرعه ..
    ومسك السنارة بقوة وسحبها وحس بصعوبة وهو يسحب وقال : اسحبوا معاي شكلها كبيرة مره
    صالح مسك السنارة معاه يسحب وهو يصرخ : يالله يا قرش بابو الكرش اطلللللللع ..
    خالد : يراقب السنارة شلون شوي وبتنكسر وقال : والله شكله هو ابن اللذين اتركوا السنارة تكفون لايطلع علينا
    صالح وهو يشدها بكل قوته : لاااااااااااااا بنصييييييييده غصصصصصصب علييييييه
    تركي من وراهم : ارخيها وارجع اسحبها بسرعه
    فيصل وهو عاصر ايدينه بقووة على السنارة ويسسسسسحب : جهزو مكان له الحين اهم شي
    خالد : لا تطلعونه مانبيييييييه تكفون الا القرش عاد
    صالح : مهو قرش لا تخاف ولا كان انكسرت السنارة من اول
    جهز تركي المكان للسمك وخالد اتذكر وصية خواته بالتصوير ونقز للكامرا وأخذها وشغلها بسرعه وصور البحر والسنارة واهي منحنية وصور صالح وفيصل وهم يشدون السنارة وخالد ضحك واهو يصور ويقول : اسحبوا بقوة خلوني أصور هاللقطات قسم بالله اشكالكم ماتتفوت
    وأخيــــــــــر مع الشد والسحب استسلمت السمكة المعلقة واتجاوبت معهم وفيصل وصالح يسحبون السنارة ويبتعدون على ورى أكثر وأكثر ليييين وصلو لآخر القارب وصالح يصرخ : اطلللللللللللللللع
    وكن السمكة سمعت هالنداء واستجابت فاجأة طااااااااار خيط السمكة بالجو متعلق بسمكة كبييييييييييييرة وخالد ابتعد وهو يصورها شلون عالقة لين سحبوها لداخل القارب وهم يصاااااارخون وفرحانين ويضحكون بانتصاااااار وفورا حطوها بالشبك وهي تنازع تبي الحياة .. وخالد استمر يصورها فترة لين هجدت السمكة
    تركي : أكبــــــــر سمكة صدناها
    فيصل : قول صدتها يافيصل مو صدناها
    صالح : وانا ويني عنك لولا الله ثم انا ماقدرت تصيدها
    رمى فيصل نفسه على الارض متمدد بتعب ومسكر عيووونه وهو يحس ان عضلاته بذلت مجهود جبار هاليوم .. وكل واحد منهم شارك بالصيد خلال اليوم .. وبعد مارتاحو شوي كملوا بالقارب لمنطقة ماتركوا أخوياهم يلعبون بدبابات البحر وتركي قال : انا بانزل بالدباب
    صالح : لحالك ؟
    تركي : كيفكم بتنزلون معاي هاتوا دباباتكم
    فيصل : انا تعبان والله مافيني
    خالد : والله كلنا تعبنا ولو فيني حيل بانزل اسبح
    تركي : اجل انا بانزل اشوف الشباب ونتطارد شوي ونرجع
    ونزل دبابه وانطلق مصدر صجة بين الامواج خلت خالد يبتسم وهو يسمعها لعشقه اهو واخوياه للبحر وضجة البحر والأمواج ..

    كان خالد وفيصل رامين أنفسهم على أرض القارب ومسكرين عيونهم بتعب .. وصالح قرب من فيصل وقعد جمبه وقال : باسألك فيصل
    فيصل وهو مسكر عيونه : شعندك
    صالح : وش اخبار خالتك ؟
    فتح فيصل عيونه وهو عاقد حواجبه باستغراب : اي خالة ؟
    صالح : ومن غيرها يعني خالتك حنان ..
    فيصل : تمام الحمدلله ..
    صالح : شلونها الحين ان شاء الله تحسنت نفسيتها
    فيصل : والله زي ماهي ماتحسن فيها شي ولا هي راضية تساعد نفسها .. كم مره عرضت عليها تشتغل وتلهى برضها معارضة وماتبي
    صالح بضيق : لاحول ولاقوة الا بالله
    فيصل : وش جابها على بالك ؟
    صالح : أمس شفت نواف !!!!!
    اتعدل خالد بقعدته فاجأة وقال باهتمام : شفته ؟؟؟ وين وكيف ؟؟
    صالح : بمعرض السيارت رحت انا وابوي نشوف السيارات عندهم الا وانتبه لواحد ينزل من سيارة كان يجربها .. ويوم طالعت لقيته هو نواف ماغيره !!
    خالد بحمق : الله ياخذه .. طيب ماشافك ؟ مادار بينكم كلام !!
    صالح : لا قلتلك كان ابوي معاي ولا كان ودي اورح اسلم عليه وأسمعه كم كلمة أخليه يكره نفسه ويكره اليوم الي طلع فيه على الدنيا
    فيصل : وانت ليه كارهـه بهالشكل؟؟
    صالح بارتباك : لا بس عشانها .. عشان خالتكم .. يعني الي سمعته منكم عن معانتها يخلي اي واحد غيري يحزن عليها ويكره هالشخص الي دمرها
    اتنهد فيصل من قلبه وقال : زين مو أنا الي شفته .. لأني حالفله أنا لو عاد التقت عيوننا مو سالم مني وش ماكان المكان الي التقينا فيه !
    انتبه لهم خالد وهو يتكلمون بهمس وجاهم وهو يقول : شعندكم تتساررون ؟
    صالح : وانت كل شي تبي تعرفه .. روح نام اريحلك
    خالد : يالنذل الحين انا ولد اخوك ولا هذا
    صالح : انت ولد اخوي بس هذا صديقي من قبلك
    فيصل :هههههههههههههههه جبتها ياصالح
    خالد : أوريك ياخاين العشرة
    صالح بسخرية : وش بتسوي انت وهالخدود المحترقة
    فيصل :هههههههههههههههههه اي والله ماسوت فيك الشمس خير
    خالد : الحين انتم تضحكون ماتشوفون اشكالم قسم بالله كل واحد منكم طالع أفحم من الثاني
    صالح وهو يمسح على وجهـه : اي والله أحس اني مسخن
    فاجأة نط خالد وهو يقول : قوم نسبح قوم
    صالح وهو منزل راسه ويمسح عليه بتعب : والله مافيني تعبان
    غمز خالد لفيصل الي فهم الحركة ووقف فاجأة وشال صالح من ذراعه ورجله وخالد نفس الشي وهو يصارخ : اتركووووووووني وجعععععععععععععع
    أسرعوا الشباب وهم يضحكون ورموه من القارب لوسط البحر وصاروا يراقبونه لحظات لين طلع من وسط البحر يصارخ عليهم : يلا انزلوا الحين لا أوريكم ياحميييييييير
    فيصل : ههههههه يلا انا جاي
    وصعد على حافة القارب يبي ينط الا جا خالد ودفـــــــــه من وراه وفيصل رفرفت ايدينه بالهوا لكن البحر كان أجذب وغطس فيه وظل خالد المنتصر
    ولحظات وطلع فيصل من وسط البحر يصرخ : مردووووووووووووودة يالنـــــــذل
    ضحك خالد عليهم و وقف هو على حافة القارب وانحنى ونط مثل الصاروخ لوسط البحـر .

    وبعد السباحة والوناسة بدت الشمس تغيب وهم ذبحهم الجوع .. فأول مارجعلهم تركي والشباب .. انطلقوا بالقارب راجعين .. وثبتوه مكانه لأنه ملكهم وكل واحد وقف بملابسه تحت دش صغير من الدشوش المعلقة جمب البحر وكانوا مستمتعين بالموية الحلوة الباردة الي تصب عليهم بعد عناء الصيد والشمس والسباحة..
    خلصوا وتنشفوا وطلبولهم عشان بنفس المكان واتعشوا .. وبعد مانشفت ملابسهم اتوادعوا هم وناصر ولؤي .. وركبوا سياراتهم متفقين على موعد ثاني بالبحر ..
    خالد وفيصل كانوا بنفس السيارة معاهم تركي وصالح .. وصلوهم لبيت الجد .. وبعدها انطلق خالد مع فيصل لبيت ابو فيصل .. وين ماكل العيلة مجتمعة ..

    ********


رواية لجل الوعد الجزء الثاني

صحت منى ونزلت لقت البنات قاعدين يتفرجون على فلم .. وبالجهـة المقابلة أمها وخالتها نورة وحنان يشربون شاهي ويسولفون
مشت لهم واهي تقول : في شاهي ولا مخلص ؟
ام فيصل : الا فيه بس روحي اتغدي قبل الشاهي
منى وهي تقعد : مو مشتهية الحين والله .. وصبتلها كاس شاهي وهي تقول : ماطلعتوا ؟
أم فيصل : لا وين نطلع تو مكلمنا فيصل يقول جايين بالطريق
منى بابتسامة : بالله ؟ زين خلينا نشوف وش عندهم مغامرات اليوم بعد
أم سعود : مغامرات وهبال وبالآخر يجونا ميتين من التعب
ام فيصل : والله انك صادقة بس تصدقين ازينلهم من التسكع بالشوارع
أم سعود : طبعا من هالناحية احمد ربي واشكره الي خلى جنونهم البحر واللعب بالبحر

" لللللللللللااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااء "

أم سعود : فتون وجع شهالصراخ ؟؟

قامت فتون معصبة وصكت التلفزيون وهي تقول : أصلنها حمااااااره خلاص مابي اشوف ..
عبير وهي تمسح دموعها : شغلييييييه يافتون بسرعه خليني اشوف وش بيصير على لويس
مرام : وش بيصير يعني أكيد بتقتلها مثل جانيت
فتون : لاعمركم تقولولي تابعي معنا أي فلم دامه بيصير مثل هذا .. ((ومشت بحمق عند أمها وخالاتها وأمها تقول : الحين كل هالصراخ عشان الفلم !
فتون : تقهر يمه اتخيلي قتلتها عشان توصل لحبيبها !! كنه الحب غصب يجي
مرام من وراها جاية : ماتدري ان الحب بيظل بالقلب حتى بعد الموووووت
منى + حنان : ههههههههههههههههههههههههههههههههه
أم فيصل : حبكن برص انتي وياها أدوشتونا بهالخرابيط
عبير وهي تقعد : شنسويلكم طيب نبي نطلع حاجرينا بالبيت
أم سعود : ومو كنتوا اليوم بالسوق ؟
عبير : الللللللللللله هذاك الصبح !!!
أم سعود : والي يسمع يقول الصبح كان قبل شهر .. توكم قبل كم ساعه
منى : قومي بس نقعد بالحديقة برا
مرام وهي تقوم : اي وحنا معاكم قومي يافتون
قامت فتون .. أما عبير مسكت ايد حنان بدون ماتشاورها وقالت : قووووووووومي اقعدي معانا
حنان : اتركيني امانة والله مالي خلق
فتون مسكت ايد حنان الثانية وسحبتها وهي تقول : ومن قال اننا مشاورينك بتجين معانا غصصصصصب
حنان : ياربي والله انكم نشبة
عبير : معليه احنا مو دايم عندكم واذا جينا نبيك تقعدين معانا
حنان : طيب اتركوا إيدي وانا بامشي

تركوها وهي ضبطت وشاحها على رقبتها زين .. وابتسمولها بحنان وهم يدرون وش سر هالوشاح !! ومشت معهم إلا أم فيصل من وراهم تقول : خذوا طرحكم يابنات لا يدخلون عليكم فيصل وخالد تراهم بالطريق جايين
فتون : يووووووووه أجل مني طالعة
حنان : زين أجل ولا أنا
منى : شفيكم انتوا الحمدلله ؟ خذي طرحتك يافتون واقعدي لاتبلسينها الا اذا جو
مرام : اي بعدين هم بيروحون داخل
فتون بضيق : طيب انا باطلع وانتوا جيبوا طرحكم وجيبولي طرحة معاكم

وطلعت هي ومعها حنان وبعد شوي جوهم البنات ومرام شافت ساره وهي تلعب بالحوش ومعها بنت الجيران سميرة وقالت : ساره وسميرة العبوا ورى لا تزعجونا
منى : اتركيهم مب حولنا
مرام : مابي اشوفهم بالذات سميرة اذا شفتها انقهر
فتون : ليش ياكافي؟
مرام : يقهروني أهلها يتركونها عندنا ويطلعون يتمشون ولايجون ياخذونها الا آخر الليل
منى تكمل عليها : واذا جينا نطلع ناخذها معنا بعد
عبير : حرام عليهم والله انها تهبل وباين هادية ونعومة
مرام : أكيييييد من كثر ما شافتني حاولت تقلدني
فتون :هههههههههههههههههههههههههه مادح نفسه كذاب
مرام بجدية : لا عاد تنكرون اني حلوة ونعومة ؟؟
فتون : وش تبييييييين تمدحين عمرك
عبير : وش ماكنتي ماراح تغطين علي .. ( ومدت لسانها
مرام : يالله حنان انتي الخالة انتي الحكم قولي من أحلى وحده فينا
حنان :هههههه كلكم شينات ولا وحدة حلوة
منى :هههههههههههه حرام عليك استثنيني على الاقل
فتون : لا والله جد حنان قولي كل وحده شالحلو فيها وش الشين
حنان : طيب ومحد يزعل ؟
عبير : اي اي محد يزعل يلا قولي
حنان : نبدا بمنى .. (( وتأملتها شوي وقالت : شعرها ناعم وكثير ورسمة عيونها ناعسة ورموشها حلوة وأحلى شي فيها طولها
منى : احم احم الطول عز .. طيب والشين
حنان بنظرة سريعة على البنات : والله كلكم مافيكم شين ماشاء الله بس كل وحده يميزها شكل
مرام بحماس : طيب يلا دوري
حنان : امممممممم انتي !
مرام : ايه ايه وشوووو
حنان :هههههه الصراحة الصراحة .. انتي احلى من منى
مرام : ياهوووووووووووووووووه ..
منى : هههههههههههه والله دايم أقول انك أحلى مني
حنان : بس مع هذا منى تهبل .. بس انتي ماشاء الله عليك ملكة
مرام وجهها حمر : طيييييب خلااااااص
فتون : استحت مرام هههههههههههههههههههههههههههههههههه
حنان : ماشاء الله شعرك فاتح وناعم وبشرتك صافية وناعمة .. وملامحك دقيقة وهذا أحلى شي فيك وعيونك بني تهبل يعني من جد من جد حللللللوة
مرام : طيب والشييييييييين
حنان : نحفك الزايد
مرام : بالعكس حلو النحف
حنان : اي حلو بس انتي بزيادة يعني حتى المواهب بدت تختفي
مرام : هههههههههههه لالا عاد الا مواهبي أحتاجها
حنان :هههههههههههههههههههههههههههههه خبله
عبير : يلا وانا ياحنان
حنان : انتي آه منك انتي
عبير : يممممماه لييييييييييش
حنان : ماشاء الله عليك كنك أجنبية مو عربية .. عيونك عسلية فاتحة شعرك أشقر ماشاء الله وذهبي بعد من قدام .. وتجعيداته تجنن .. وجهك دائري مره حلو .. وحزري وش احلى شي فييييييييك
فتون : صوووووووتها
حنان :هههههههه صح
عبير : هههههههههه ليه عاد صوتي شفيه؟؟
منى : الا صح صوتك من الاصوات الي تنعـــــد حتى طريقة حكيك وكلامك يوووه يجنن
فتون باستهبال : مثلللللللللي
مرام : انتي اصصصصصصصصص لا تتكلمين بس
حنان : لااااااااااا فتون هذي غيييييييير
فتون : يلا اشرحيني
حنان : ههههههه حلوة أشرحك .. اممممم طبعا سواد شعرك مطلعك تهبلين يعني لايق عليك مره ولايق على بياضك ماشاء الله .. جسمك روعة ومافي كلام ان جسمك احلانا كلنا
فتون : احلـــــــــــــــــى .. أشوى تعب الرياضة فادني أجل
حنان : اي ماشاء الله وشفايفك حمارها طبيعي وطولك زين وكلك على بعضك جنان
فتون : يسسسسسسسسسسعدلي هالخالة يارب .. طيب والحين دورك انتي
حنان باستهبال : مايحتاج أدري اني ملكة جمال
عبير : وانتي صادقة ماشاء الله ياحنان شعرك طولك جسمك عيونك خدودك كل شي فيك يهبل ماشاء الله

سمعوا هاللحظة صوت سيارة توقف عند الباب ولبسوا طرحهم بسرعه .. وشوي الا دخل فيصل وخالد وكل واحد منهم بشورت وبلوزة كت وخدودهم حمـــــــرا من السباحة والشمس .. وأشكالهم طالعة تهوس..

شافوا البنات متجمعين بالحديقة ومعاهم حنان ومشولهم وهم يقولون : السلام عليكم
البنات : عليكم السلام
منى : هاه بشروا كيف الطلعة اليوم
فيصل : تعب بس حلوة والله
عبير : صدتوا سمك ؟؟
خالد : أسماك مو بس سمك .. لا وصدنا سمكة كبيرة وتركي الحمار أصر الا ياخذها بيته
عبير تلخبطت من سمعت اسم تركي وفتون ضحكت عليها ..

نادى فيصل على ساره : سويييييييرة
ساره وهي تلعب : نعاااام
فيصل : جيبي بيبسي من الثلاجة
خالد وهو لازال واقف : أمي موجودة ؟
عبير : ايه داخل ..
حنان وهي تنقل بصرها بينهم : متعشين ؟
فيصل : اي الحمدلله
خالد : بس عادي نتعشى مره ثانية
حنان :ههههههه بالعافية
منى : اي وبعـد وش سويتوا حكونا مغامراتكم ..
فيصل قعد يسولف عليهم
وخالد انتبه لمرام الي تطالع فيه ويوم التقت عيونهم أبعدت عيونها بسرعه لكنه لاحظها وابتسم ابتسامة جانبية وهو يقول : من متى وانتوا هنا عبير ؟
عبير : من الصبح ..
خالد : أوكي أنا بادخل أشوف أمي
ومشى لناحية البيت الا ساره الصغيرة طلعت بسرعه تركض ومعها علبتين بيبسي .. ضحكلها خالد وهو يقول : لي واحد موو ؟
ساره بدلع : واحد لك وواحد لفيصل
خالد انحنى قدامها لين صار قدام وجهـها وقال : طيب انا عطشااااان ساره ابيهم كلهم
ساره بحيا : طيب ..
خالد : وفيصل وش يشرب ؟
ساره : يشرب موية
خالد :هههههههههههههههههههه لا بعدين يهاوشك
ساره : بقوله خالد أخذهم مني
خالد : بعدين يهاوشني أنا
ساره ببرائة وهي تضحك : لا مايقدر يهاوشك انت صديقه
ضحك خالد وهو يقرص خدها وقال : عطيني واحد بس
مدت ساره البيبسي له وأخذه وهو يقول : يلا وانا باعطيك ريال
ساره :هههههه يعني تشريه مني ؟
خالد : اييييوا اشريه منك .. بس أول عطيني بوسه
ضحكت ساره بحيا وباسته من خده
خالد : عســـــــــــــــــــل .. ووحد ثانية هنا (( وأشر على خده الثاني .. وباسته ساره وهو قال : يلا باعطيك ريالين بس مو الحين لأن محفظتي بالسيارة .. ذكريني قبل ما أطلع أعطيك
ساره بفرح : طيب ..

وركضت لأخوها .. وخالد فورا التفت لمرام وشافها تراقبه بابتسامة خفيفة وهو كان حاس بنظراتها من البداية .. وأول مالتفتلها انحرجت ودارت وجهها .. قعد يطالع فيها لحظات لين سمع صوت أمه وخالته طالعين ووقف واهو يبتسم لهم لين اقربوا وأمه تقول : هلا ياعمري شف شلون وجهك صاير !!
خالد بضحك : لزوم البطولة ..
وباس راس امه .. وباس راس خالته .. ومشوا لوين مالبنات هناك ..
وقعدوا كلهم سوى وفورا ضجت السوالف بينهم

وخالد قعد جمب أمه .. وعلى يساره جمب عبير كانت مرام تراقب حركاته وقلبها يضرب طبول بين ضلوعها .. فتح خالد البيبسي بملامح جامده و رفعه لفمه يبي يشرب .. وأول ماجا يشرب انتبه لمرام تطالعه .. أبعد البيبسي عنه وقال بهمس مايسمعه الا هي : تبين ؟؟
ارتبكت مرام وقالت : ... هاه وشو ؟
خالد : البيبسي !
مرام : لا مابي عليك بالعافية
خالد بنفس الهمس والجمود : شفتك تطالعيني من أول قلت يمكن نفسك فيه
ورفع البيبسي لفمه وشربه كلللللله ورى بعض .
مرام حست دمها يفور منه ومن حركاته وكلامه .. ياويلي بيجنني هالولد .. لا ماقدر أقعد خلاص والله أحس صوت دقات قلبي بينسمع !

فيصل مندمج بالسوالف : ومسكناه أنا وخالد ورميناه من فوق القارب بوسط البحر
فتون بحمق : وانت ماتعرف تستقوي الا على عمي حرام علييييييك
فيصل : والله عاد كيفي قاهرني وبانتقم منه
فتون : اعوذ بالله عاد انت اذا انتقمت ماترررررحم
فيصل متونس عليها : ايه وتراي حاطك باللستة
فتون : وأنا وش مسويتلك ؟؟؟؟؟؟؟
فيصل بخاطره .. معذبة قلبي وروحي : .... ناسية شمسويه ؟ ناسية سرقات السنكرز والبباسي من غرفتي انتي ومرام !
فتون : انا اسرق منك انت ..؟؟ (( والتفت لمرام وهي تقول : متى يامرام سرقنا من فيصل ؟
مرام انتبهت لهم وهي الي كانت بعالم ثاني : وشو أي سرقة ؟
فتون : هذا يقول سارقين من عنده سنكرز وبباسي
فيصل بابتسامة : حلوة منك .. " هذا " !! .. بس ترا انا اسمي فيصل !
فتون باستهبال : اححححلف !!
فيصل يكمل على استهبالها : والله اسمي فيصل
فتون : واذا كان اسمك فيصل مب عاجبني
فيصل : هاه شالي يعجبك ؟
فتون : ولاااااااااا شي فيك يعجبني خلاص؟؟

أم سعود : هَو يافتون شفيك على الولد؟

فيصل :ههههههههه خليها خالتي خليها .. والله ما أزعل .
أم سعود طالعت بنتها بنظرة وعيد .. وفتون كشرت وهي تدير وجهها عنهم .. فيصل كان للحين ماسك البيبسي مافتحه .. ويوم شاف ان فتون مكشرة ودايرة وجهها بزعل .. قام لعندها وقرب إيده بالبيبسي لاذنها .. و .. " طشششششششش << فتح البيبسي بوجهها !!!
طار رذاذ البيبسي بوجهها وهي اخترعت ونطت من مكانها تصارخ : وجـــــــــــــــــع ياحمااااااااااااااااار
وشافت البيبسي بإيد خالد ركضت تسحبه منه الا خالد قالها : فاضي فاضي
فتون : أدري هات ..
وأخذته منه وراحت لحنفية كانت بالحديقة قريب منهم .. وبسرعه عبة العلبة موية ودرات مسرعه لفيصل الي كان يراقبها ويضضضضضضضحك
فتون : والله لا أكبه عليك

أم سعود : فتون اعقــــــــــلي !!!
فتون : ياسلام وهو عادي يرش البيبسي على وجهي ؟؟؟
أم سعود : يمزح معاك شفيك انتي ؟
فتون : طيب وأنا برد المزحة كيفي ..
أم سعود وهي تهز راسها : الحمدلله والشكر !!

قام فيصل يوم شافها قربت وابتعد على ورى وهو يضحك وهي ركضت عليه وهو يبتعد ودااار عنها وصار يركض وهي وراه معصصصصصبة من جد .. لين لف ورى البيت وهي لازالت تركض ومعصبة وفاجأة وقف والتفت لها وقال : تدرين عاد يافتون انا مو هارب عشان لاتكبين علي الموية ..
فتون : لا تسوي نفسك مو خايف وتراها باردة زي الثلج (( ورجعت ايدها على ورى ودفت العلبة وهي ماسكتها وانرشت كل المووووووية عليه وهو يضحك !
فتون بعصبية : وتضحك بعد ؟؟
فيصل : كل شي منك حلو
فتون ماستوعبت الي بخاطر فيصل وقالت : طببببببعا وغصب عليك حلو ..

ورمت العلبة ودارت مبتعدة عنه واهو يراقبها بكل حب .. واتنهد من كل قلبه واهو يحس انه بيضطر يحارب ويعارك لحتى يلقى قبول من فتون .. الي ماعاد يحس بطعم السعادة والفرح الا بوجودها .. ودخل للبيت يبدل ملابسه .. وهي رجعت تقعد بعد ماحست انها بردت قلبها منه !

**********

مرت الأيام الي بعدها والكل مستعد لسفر سعود وكل ماقرب اليوم عصر الألم قلوب الكل لأنهم محد منهم الا ويحب سعود الي عمره ما آذى أحد وحنانه وطيبه غامر فيه الصغير والكبير خاصة فتون الي متعلقة فيه بشكل كبير ..
كان سعود بالصالة يرتب آخر أوراقه .. دخل خالد عليه وقعد جمبه وهو يقول : الحين انت متى مسافر بالضبط ؟
سعود بهدوء وهو يرتب الاوراق : بعد اربع ايام
خالد : طيب ياخي ليه ما تأجلها شوي؟؟
سعود : وليه أأجلها ؟
خالد : توك ماكملت سنة راجع من أمريكا .. والحين بتروح ابريطانيا وسنتين بعد
طالع سعود فيه وقال : الحين انا ماصدقت أخلص من امي وخواتي تجيني انت الثاني بعد؟ يعني وش تبوني أسوي والله مو بايدي !
خالد بهمس : طيب ليه مو أبوي الي يسافر ؟
سعود بدهشة : تبي ابوي يسافر وانا موجود ؟؟ صاحي انت !
خالد : ياخي والله انت محسوب علي اخو .. ولا من كبرت انا وانت كل سنينك برا
سعود : والله انت مخك يبيله إعادة تعمير
خالد :هههههههههههههههاااااااااي زين اسمع ..
سعود : شتبي بعد ؟
خالد : قوم اطلع معاي امانة خليني اذكر آخر ايامي معك كانت فلة ووناسة
سعود بأسف : خالد صدقني ماعندي وقت !
خالد : بتقوم يعني بتقوم ! و طلعة وحدة يعني بتأثر بشغلك الله أكبر ؟
سعود بتنهيدة : والله ياخالد محسوبة علي الدقيقة قبل الساعه
خالد : مو شغلي عاد محد قالك تصير اخوي يالله قوم
سعود الطيب : والله انك قللللللللق
خالد : عسل على قلبك
سعود : أجل خلني بكلم صالح هو من أول يبيني أطلع معه ولا فيني من كم طلعة خلاص كلكم مره وحده
خالد : أووووووكي كلمه وأنا بروح ألبس
طلع خالد .. وسعود لم أوراقه ورجعهم للملف .. هو صحيح مشغول لكن ماحب يكسر خاطر أخوه ومشى للتلفون واتصل على بيت جده وين ماعمه الصغير هناك

رن التلفون ببيت الجد والصدفة كانت ان منال وأهلها هناك يزرون جدهم
ردت على التلفون الي كان جمبها : الوووو
سعود استغرب الصوت : مرحبا
منال : أهلين
سعود : هلا كيف الحال
منال عرفته وخفق قلبها وهي تقول بحيا : بخير الحمدلله .. انت شلونك سعود
سعود : تمام الحمدلله .. مين معاي !
انحمقت منال ليش ماعرفها وقالت وهي تحاول تخفي قهرها : انا منال !
انحرج سعود بس مو منها !! من الموقف وهو الي ماعرف صوت خطيبته وقال : هلا منال هلا والله سامحيني ماعرفتك ماتوقعت انتي تردين
منال : لا عادي احنا مرينا بس نسلم عليهم
سعود : ايه .. وش أخباركم ان شاء الله بخير
كان نفسها يسألها عن أخبارها هي مو أخبارهم كلهم وقالت : والله طيبين الحمدلله
سعود : وعمي ان شاء الله طيب ؟
منال : بخير يسأل عنك
سعود : سألت عنه العافية .. اجل صالح عندك ؟
منال تضايقت تبي يسأل عنها ويحس فيها ومن حسن حظها كان صالح طالع مع تركي وقالت : لا والله طالع اهو وتركي
سعود : اممم .. خلاص اوكي بدق على جواله
منال ماعرفت وش ترد وقالت : براحتك
سعود : اوكي منال نشوفك على خير
قال هالكلمة ببساطة وماقصد منها شي .. لكن منال المتولعة فيه رقص قلبها واهي تتخيل تشوفه مره ثانية ولاقدرت تنهي هالمكالمة من غير ماتقول شي وقالت : سعود باسألك ..
سعود : آمري منال
منال : مايامر عليك عدو ... اممم انت متى مسافر؟
سعود : بعد اربع ايام ان شاء الله
منال : اها و ....
سعود : وو .. ؟؟
منال بحيا : لاكنت باسأل بنشوفك قبلها ؟
سعود : أكيد لازم أجي بيت جدي اسلم على عماني وعماتي قبل اسافر
منال ضاق صدرها ليه مايخصها اهي بالحكي وقالت بضيق : اوكي سعود نشوفك على خير
سعود : ان شاء الله .. مع السلامة
منال بهمس : مع السلامة

سكر سعود منها وهو مايحس بأي شعور !! حاول يبتسم عشان يبين لنفسه انه فرحان بهالمكالمة .. لكن يكذب على نفسه .. أوهم نفسه انه فرحان واهو بالنسبة له كل شي يصير بينه وبينها عــــــــــادي !! اتضايق من هالبرود الي يحسه لكن حط السبب ان توه ماصار شي يقرب بينهم أكثر وانه يمكن اذا سافر وابتعد يشتاق ! وقام وهو يحاول يطرد من باله هالأفكار ودق على جوال صالح واتواعد معاه أهو وتركي يطلعون سوى طلعة حلوة قبل سفر سعود لابريطانيا


::

أتوقع بهالجزء بانت أمور أكثر .. اذا عرفتوها قولوها
حنان تعيش بصدمات وجروح .. ياترى وشهي ؟؟؟
صالح ليه مهتم بأمر حنان ؟؟

:: للتذكــــــــــــــير ::

الأحداث السابقة الي كانت بالجزء الأول والجزء الثاني
هذه قبل سنتين من استلام سعود الشريط واستماعه لأغنية وعد
قصـة وعد لم تظهر حتى الآن ..


رواية لجل الوعد الجزء الثاني


اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدم هذا الرابط:
رواية لجل الوعد الجزء الثاني
http://www.borsaat.com/vb/t424473.html



التوقيع:
signat
UoZa غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد مواضيع القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات


مواضيع سابقة :

حتما سيأتي
نايف
رواية لجل الوعد الجزء الاخير

مواضيع تالية :

رواية لجل الوعد الجزء الثاني والعشرون
رواية لجل الوعد الجزء الثاني عشر
رواية لجل الوعد الجزء الثامن عشر

رواية لجل الوعد الجزء الثاني

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
رواية لجل الوعد الجزء الاخير القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات
رواية لجل الوعد الجزء العاشر القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات
رواية لجل الوعد كامله القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات
رواية لجل الوعد القسم الادبي ، شعر ، قصص ، روايات


روابط الموقع الداخلية


الساعة الآن 04:57 AM.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة