موقع بورصات
  بورصات
تسجيل عضوية جديدة في المنتديات لوحة تحكم العضو البحث في المنتديات تسجيل الخروج الرئيسية الاتصال بنا

منتدى العملات العام لمتابعة كل ما يتعلق بتجارة العملات الاجنبية والذهب والنفط من اخبار وطرق المتاجرة وتحليلات ، قسم التوصيات – توصيات العملات لمتابعة توصيات ونقاط الدخول والخروج على مختلف العملات ، منتدى الدروس التعليمية يحتوي على دروس تعليمية لسوق العملات والتحليل الفني والاساسي وادارة رأس المال ، منتدى المؤشرات والاكسبيرتات يحتوي على اهم المؤشرات مع شرح لها بالاضافة الى بعض الدروس

العودة   بورصات > المنتديات العامة > برامج كمبيوتر و انترنت

جريدة الاخبار اللبنانية عدد اليوم

برامج كمبيوتر و انترنت

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 15 - 10 - 2011, 09:04 PM   #1
عضو فـعّـال
 
الصورة الرمزية *angel*
 

افتراضي جريدة الاخبار اللبنانية عدد اليوم

جريدة الاخبار اللبنانية عدد اليوم





«دربي ديللا كابيتال»: من يحكم العاصمة الايطالية؟



كانت اصابة كلوزه حديث الشارع في روما قبل الـ«دربي» (فيليبو مونتيفورتي ــ أ ف ب)

تفرض مواجهة «دربي» العاصمة الايطالية بين روما ولاتسيو نفسها
على المرحلة السادسة من الـ«سيري أ». وبالنظر الى تفوّق الثاني من حيث عامل الخبرة وغياب توتي عن الاول، يبدو لاتسيو الأوفر حظاً للفوز


حسن زين الدين
هل سيتعافى ميروسلاف كلوزه من اصابته؟ هل سيلعب الهداف الألماني في الـ «دربي» أم لا؟ هذان السؤالان فرضا نفسيهما على سكان العاصمة الايطالية روما من دون استثناء منذ مطلع الأسبوع الجاري. من دون استثناء تعني هنا الزرق منهم أي مناصري لاتسيو، والحمر أي مناصري روما. نعم، اذ ان أنصار لاتسيو كانوا متخوفين من عدم جهوزية ثاني أفضل هداف في تاريخ المونديال للقاء، كما ان أنصار روما كانوا يمنون النفس بعدم رؤيته على أرض الملعب، حتى وصل الأمر الى حد قول نجم الأخير و«اسطورته» فرانشيسكو توتي في مؤتمر صحافي «أتمنى ألّا يكون موجوداً» بعدما اعتبر «ميرو» هو الاخطر على فريقه. اذاً، كان كلوزه حديث الشارع في روما قبل الـ«دربي» التقليدي بين نادييها أو ما يعرف بـ«دربي ديللا كابيتال» بعدما استطاع هذا المهاجم الفذّ أن يفرض نفسه بقوّة بأهدافه الرائعة ومقدراته الهجومية التي لم يتوقع كثيرون ان تُترجم بتلك السرعة في دوري جديد وصعب ومع تقدّم «ميرو» في السن.

جريدة الاخبار اللبنانية عدد اليوم

من هنا، كان جمهور لاتسيو مهتماً الى أقصى الدرجات في أن يكون كلوزه موجوداً في هذا اللقاء المهم في الوقت الذي كان فيه الأخير توّاقاً للمشاركة في أول «دربي» له. الأحداث أخذت وتيرة متصاعدة في الساعات الأخيرة، حيث خرج كلاوديو لوتيتو رئيس النادي ليقول «لا شيء جدياً بخصوص اصابة كلوزه»، ثم أفاد النادي بأن اصابة «ميرو» أعطت نتائج مشجعة، اما طبيب لاتسيو فقد أعلن عن «سعادته للقيام بعلاجات لم يتوقع ان يقوم بها». النتيجة: تنفس الزرق الصعداء. بات بإمكانهم رؤية كلوزه على المستطيل الأخضر ولو بديلاً. في المقابل، سيطرت علامات الخيبة على الحمر. خيبتهم لم تتوقف عند الاحتمال الكبير لمشاركة كلوزه بل بسبب غياب ملهمهم توتي. نعم، عند الحديث عن توتي يبدو الوضع مغايراً، اذ بالرغم من تقدمه في السن وتراجع مستواه عن ذي قبل، فإن «الملك» يبقى قلب روما النابض.

انطلاقاً من هذه النقطة، يمكننا الغوص أكثر في الجوانب الفنية في الـ«دربي» رقم 135 في الدوري بين الناديين، اذ ان غياب «الكابيتانو» يعني فقدان الـ«جيالوروسي» ورقة تتمتع بالخبرة في ظل فريق يسيطر عليه عنصر الشباب بوجود اسماء كالاسباني بويان كركيتش القادم من برشلونة والارجنتيني إيريك لاميلا القادم من ريفر بلايت (من المحتمل بقوة أن يأخذ فرصته الاولى في ظل غياب توتي) والدولي البوسني ميراليم بيانيتش القادم من ليون الفرنسي، اذ سيتحمّل دانييلي دي روسي في هذه الحال المسؤولية وحيداً باعتبار ان المدافع الأرجنتيني غابريال هاينتزه مشهور بـ«تهوره» ولا يمكن الاعتماد عليه في قيادة الفريق، وهذه نقطة تصب في مصلحة لاتسيو في مباراة كبيرة مثل «دربي» العاصمة، اذ أظهر لنا الـ«بيانكوسيليستي» يعتمد على خبرة لاعبيه بالدرجة الاولى بوجود أسماء مثل كلوزه والفرنسي جيبريل سيسيه وستيفانو ماوري وكريستيان بروكي.
نقطة أخرى تصب في مصلحة لاتسيو وهي القدرة الهجومية الكبيرة لهذا الفريق بوجود الثنائي كلوزه - سيسيه والذي أثبت مدى فاعليته هذا الموسم، حيث بدا هذان النجمان كأنهما استعادا نشاط الشباب بمساندة فعالة بالطبع من الخلف من ماوري والبرازيلي الفنان هيرنانيس، في حين ان روما يفتقر لمهاجم من طينة هدافيه السابقين انطونيو كاسانو وفنيتشنزو مونتيلا والارجنتيني غابريال باتيستوتا وآخرهم المونتينيغري ميركو فوتشينيتش الذي يمكن اعتبار ان ادارة النادي قامت بخطوة ناقصة عند تخليها عنه لمصلحة يوفنتوس، اذ يبدو الفريق ناقصاً هدافاً مرعباً للمدافعين رغم تسجيل القادم الجديد بابلو أوزفالدو، ذي الأصول الأرجنتينية، 3 أهداف، الا أنه يبدو بعيداً بأشواط عن الأسماء السابقة.
مشكلة أخرى ستواجه الاسباني لويس أنريكه، مدرب روما، في وسط ملعبه، وهي الاحتمال الكبير لغياب التشيلياني دافيد بيتزارو أيضاً بسبب اصابته، حيث من المتوقع ان يعوّضه الارجنتيني فرناندو غاغو المعار من ريال مدريد، وهنا يُنتظر معرفة مدى قدرة الاخير على الانسجام مع دي روسي، وخصوصاً انه كان جليس دكة البدلاء منذ قدومه.
اذاً، موقعة كروية ملتهبة سيشهدها الملعب الاولمبي في العاصمة الايطالية روما أمسية الأحد. «على الورق» وعلى أساس ان المباراة ستقام على ملعبه، ما يعني ان اللون الأزرق سيكون طاغياً على مدرجات الـ«أولمبيكو»، يبدو لاتسيو مرشحاً للظفر بالنقاط الثلاث وفك ارتباطه مع غريمه حيث يتساويان في المركز السابع على جدول الترتيب بـ 8 نقاط، رغم أن مباريات الـ«دربي» عودتنا دائماً أنها لا تبوح بأسرارها الا عند اطلاق الحكم صافرة النهاية


جريدة الاخبار اللبنانية عدد اليوم


اذا اعجبك الموضوع و اردت نشره في المنتديات الاخرى فاستخدم هذا الرابط:
جريدة الاخبار اللبنانية عدد اليوم
http://www.borsaat.com/vb/t310599.html



*angel* غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

جديد مواضيع برامج كمبيوتر و انترنت


مواضيع سابقة :

جريدة الاخبار اللبنانية الصادرة اليوم
جريدة الاخبار اللبنانية الصفحة الرئيسية
جريدة جزيرة اليوم

مواضيع تالية :

جريدة جدة
جريدة الاخبار اللبنانية الموقع البديل
جريدة الاخبار السودانية

جريدة الاخبار اللبنانية عدد اليوم

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع المنتدى
جريدة الاخبار اللبنانية الصادرة اليوم برامج كمبيوتر و انترنت
جريدة الاخبار اللبنانية الصفحة الرئيسية برامج كمبيوتر و انترنت
جريدة الاخبار اللبنانية اليومية برامج كمبيوتر و انترنت
جريدة الاخبار اللبنانية اليوم برامج كمبيوتر و انترنت
جريدة الاخبار اللبنانية برامج كمبيوتر و انترنت


روابط الموقع الداخلية


03:53 AM
Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Privacy Policy
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.

الاتصال بنا - بورصات - الأرشيف - تنشيط العضوية - اعلن معنا - الأعلى    تحذير المخاطرة